منوعات

قصص الحب لماذا تفشل؟

تتعدد مفاهيم الحب فهو لا يقتصر على المشاعر المتبادلة بين رجل وامرأة. ولكن هناك مشاعر يتم تفسيرها بشكل خاطئ بأنها مشاعر حب صادق وهي مجرد شعور فقط بالانجذاب رغبة مؤقتة في الاهتمام بالطرف الآخر. نتيجة هذا الفهم الخاطئ للمشاعر تفشل بعض العلاقات وتتحول للنقيض لأنه لم يتم وضعها في مكانها الطبيعي منذ البداية. لذلك نستعرض من خلال المقال التالي الأسباب التي قد تؤدي لفشل قصص الحب ووصولها لنهايات ليست سعيدة على الإطلاق:

لماذا تفشل قصص الحب؟

التعلق المرضي

عند بدء علاقة الحب يكون هناك اهتمام دائم من الرجل والمرأة. كلاً منهم يبحث عن وسائل وطرق لإسعاد الطرف الآخر. وذلك بهدف تحقيق عنصر الطمأنينة والأمان في العلاقة حتى يضمن كل طرف للآخر استمرارية العلاقة وجديتها. من هنا تبدأ أن تصبح الحياة مشتركة بشكل قد يكون مرضي وغير صحي. فالاعتماد الكلي من قِبل الطرفين يؤدي لحدوث تعلق مرضي. وحينها لن يكون هناك أي أعذار للتقصير أو التراجع عن بعض الأمور وتبدأ العلاقة في التدهور وتنتهي بالفشل الذريع.

إخفاء الطباع الحقيقية

التجمل في علاقات الحب لا يفيد. لأن هناك مراحل يقطعها الطرفان في العلاقة تؤدي لانكشاف الطباع الحقيقية التي قد تؤدي لتراجع أحد الأطراف أو الطرفين في بعض الأحيان لعدم التوافق بينهم. فمن الأفضل إظهار الوجه الحقيقي منذ البداية حتى لا نصل لمرحلة الفشل. عندها يكون الطرفان قد خسروا الكثير من الوقت واستنزاف المشاعر.

الحب وحده ضمان نجاح أي علاقة

يعتقد الطرفان في بداية العلاقة أن الحب لوحده كافي أن يضع حلولاً لجميع المشكلات والعوائق التي تواجههم. هذا المبدأ هو سبب رئيسي وراء فشل قصص الحب لأن هناك اختلافات ثقافية واجتماعية أو مادية قد تؤدي لحدوث مشكلات. وتبدأ مرحلة التنازلات التي تؤدي أيضاً لانتهاء قصص الحب بشكل مؤذي لطرفي العلاقة، الحب لا يكفي من أجل التأكد من نجاح واستمرارية العلاقة.

كثرة القلق والتوتر حول مصير العلاقة

إذا كانت العلاقة بين الرجل والمرأة خالية من عنصر الطمأنينة والأمان، يشعر الطرفان بالضغط النفسي جراء القلق والتوتر من انتهاء الأمر فجأة دون مقدمات. وهذا يؤثر على صحتهم النفسية، غياب الأمان سبب قوي وراء فشل قصص الحب.

الخيانة

يؤدي عدم الوفاء وخيانة أحد طرفي العلاقة للآخر لانتهاء علاقات الحب مهما كانت قوية أو مستمرة منذ فترة طويلة. الخيانة تعد نوع من أنواع الإهانة والاستمرار مع الإهانة يحول الحب من علاقة صحية سعيدة إلى علاقة مرضية مليئة بالقلق والشك طوال الوقت. لذلك العلاقات العاطفية وقصص الحب لا تستمر بعد الخيانة.

اقرأ أيضاً: أسباب الغيرة في الحب وعلاماتها عند الرجل المرأة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى