حياة وصحة

أعراض نقص البوتاسيوم : 9 علامات هامة على أنك تعاني من نقص حاد في البوتاسيوم

الرابط المختصر:

يلعب البوتاسيوم دوراً حيوياً في الأداء السليم لعضلات الجسم ، وبدونه لن يتمكن الجسم من العمل بكفاءة، وهو ما يساعد على التخلص من الفضلات في الجسم ، و كذلك نقل العناصر الغذائية إلى الخلايا. بالإضافة الى أنه يساعد الأعصاب على الاتصال بالعضلات ولنقص البوتاسيوم في الجسم العديد من الأعراض وهي بالطبع ما سوف نتناوله في هذا الموضوع.

  • يعد البوتاسيوم من أهم المعادن للجسم، كما أنه موجود في كل خلية في جسم الإنسان ويلعب دورًا رئيسيًا في وظائف الجسم المختلفة.
  • نقص البوتاسيوم، المعروف أيضًا باسم نقص بوتاسيوم الدم، هو النقص الأكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يتناولون مدرات البول.
  • يحتاج جسم الإنسان إلى نحو 100 ملليجرام على الأقل من البوتاسيوم بشكل يومي لدعم العمليات الرئيسية في الجسم.
  • تشمل الوظائف الرئيسية للبوتاسيوم في الجسم تنظيم السوائل وموازنتها و كذلك التحكم في النشاط الكهربائي للقلب والعضلات الأخرى.
  • في حالات استثنائية، يمكن أن تكون مستويات البوتاسيوم منخفضة جدًا (نقص بوتاسيوم الدم) أو مرتفعة جدًا (فرط بوتاسيوم الدم) ، وهذه حالات خطرة وليست سهلة.
  • في الغالب تحدث أعراض نقص البوتاسيوم في الدم نتيجة لاضطراب في توازن السوائل في الجسم ، على سبيل المثال: نتيجة للأمراض ومدرات البول.
  • كما يمكن أن يحدث فرط بوتاسيوم الدم عندما يكون هناك كمية كبيرة من البوتاسيوم وتكون الكلى غير قادرة على إخراج البوتاسيوم الزائد من الجسم بشكل صحيح.
  • لذلك، يجب على الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلى الانتباه إلى مستويات البوتاسيوم لديهم بشكل دوري.


أعراض نقص البوتاسيوم: إليك ما تحتاج إلى معرفته لمعرفة ما إذا كان جسمك يعاني من انخفاض في هذا المعدن

في الحقيقة النظام الغذائي الغني بالبوتاسيوم له فوائد صحية عديدة:
الحماية من فقدان كتلة العضلات.
والحماية من السكتة الدماغية.
قد يساعد تناول البوتاسيوم الكافي في تقليل ضغط الدم،
تنظيم توازن سوائل الجسم وتقليل تقلصات العضلات و كذلك المساعدة في الوقاية من هشاشة العظام وحصى الكلى.
يمكن أن يكون نقص البوتاسيوم شديدًا، ومن المهم أن تعرف علامات ذلك:

1. غالبًا ما يكون التعب والإرهاق والضعف العام من أول اشارات نقص البوتاسيوم

ربما يكون التعب هو أكثر الأعراض شيوعًا بين الأشخاص الذين يعانون من نقص البوتاسيوم.
الأمر بسيط: يحتاج جسمنا إلى كمية طبيعية من البوتاسيوم للحفاظ على وظيفة الخلية المناسبة.
كما تحتاج كل خلية في الجسم البشري إلى كمية مناسبة من البوتاسيوم لتعمل ،
وكمية كافية من هذا المعدن يمكن أن تؤثر على وظيفة الخلايا وكذلك على وظائف الأعضاء.
لذلك فإن نقص هذا المعدن يمكن أن يؤدي إلى الإرهاق والضعف العام
كما يتسبب نقص البوتاسيوم في ظهور علامات الإرهاق والضعف بعدة طرق:

أولاً، يساعد البوتاسيوم في تنظيم تقلصات العضلات، عندما تنخفض مستويات البوتاسيوم في الدم ، تنتج العضلات تقلصات أضعف.

ثانيًا، قد يؤثر نقص البوتاسيوم على طريقة استخدام الجسم للعناصر الغذائية مما يؤدي إلى الإرهاق.

2. دقات قلب غير منتظمة

يؤثر نقص معدن البوتاسيوم بشكل مباشر على القلب، وفي الحقيقة يجب أن يكون هناك كمية صحية من البوتاسيوم في الدم ، كما سيتأثر معدل دقات القلب بشكل سلبي إذا كنت تعاني من نقص البوتاسيوم.
بالإضافة إلى ذلك ، فإن عددًا كبيرًا من الأشخاص الذين يعانون من نقص البوتاسيوم تظهر عليهم أعراض عدم انتظام ضربات القلب.
من ناحية أخرى ، تساعد كمية كافية من البوتاسيوم في الجسم على حماية القلب من أمراض القلب والنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

3. من أعراض نقص البوتاسيوم: تقلصات وتشنجات عضلية

عندما تكون نسب البوتاسيوم منخفضة في الدم ، قد تحدث تقلصات عضلية مفاجئة وغير منضبطة.
يمكن أن تحدث التشنجات سواء أثناء النهار أو الليل ،
وهذه التشنجات والتقلصات تكون أكثر شيوعًا في الساقين والقدمين والذراعين، لكن لماذا وكيف تحدث التشنجات والتقلصات ؟
يعمل البوتاسيوم مع الصوديوم للحفاظ على الشحنات الكهربائية للخلايا التي تتحكم في تقلصات العضلات ووظائفها.
عندما يكون مستوى هذا المعدن منخفضًا في الجسم ، لا ترسل الخلايا أو تستقبل الإشارات الكهربائية المناسبة للتحكم في تقلصات العضلات. وهذا بدوره يزيد من فرصة المعاناة من تقلصات العضلات المتكررة.
وذلك بسبب أن البوتاسيوم داخل الخلايا العضلية يساعد في نقل الإشارات الكهربائية من الدماغ إلى العضلات والتي تسبب التقلصات وتوقفها.
وبالطبع عندما تكون مستويات البوتاسيوم في الدم متدنية، لا يستطيع الدماغ نقل هذه الإشارات الكهربائية بكفاءة فتحدث تلك التقلصات والتشنجات.

4. زيادة العطش

إذا كنت تشعر بالعطش باستمرار على الرغم من أنك تشرب الماء طوال اليوم ، بالإضافة إلى أنك تشعر أيضًا بألم أو صعوبة في التبول فقد يكون ذلك علامة أو عرّض على نقص مستويات البوتاسيوم في الدم.

5- تيبُس وآلام في العضلات

من أعراض نقص البوتاسيوم الحادة التيبُس والآلام في العضلات، وقد تشير إلى تلف العضلات.
تساعد مستويات البوتاسيوم الطبيعية في الدم على تنظيم جريان الدم إلى العضلات.
عندما تكون كمية البوتاسيوم متدنية جدًا ، يمكن أن تقيد الأوعية الدموية تدفق وجريان الدم إلى العضلات.
هذا يعني أن الخلايا العضلية تتلقى مستوى أقل من الأكسجين ، وهي حالة يمكن أن تسبب تلفًا للعضلات ،
كما قد يكون هذا التلف شديدًا في بعض الأحيان ، وبالتالي يتجلى الأمر في الألم وتيبُس العضلات.

6. عدم القدرة على التركيز

يمكن أن تؤدي المستويات غير الكافية من البوتاسيوم إلى انخفاض النشاط العصبي في الدماغ ،
وتشمل عواقب ذلك عدم القدرة على التركيز والارتباك و كذلك التضبيب في الرؤية.
كما تم ربط انخفاض البوتاسيوم بالإرهاق العقلي وتقلب المزاج.
كما قد يؤدي هبوط منسوب البوتاسيوم في الدم إلى تعطل الإشارات التي تساعد في تعزيز وظائف الدماغ المثلى.

في الحقيقة يتم تشخيص هبوط مستوى البوتاسيوم من خلال فحص دم بسيط ،
كما ويكون علاج أعراض نقص البوتاسيوم عن طريق عمل تغييرات غذائية صحية والمكملات الغذائية.

7. الوخز والتنميل والحكة

قد  يسبب نقص البوتاسيوم إضافة للأعراض السابقة وخزًا مستمرًا وخدرًا و كذلك الأمر التنميل في الساقين والذراعين واليدين.
وبالتذكير لما أشرنا إليه سابقًا:
فإن للبوتاسيوم عمل مهم بالنسبة لوظيفة الأعصاب،
كما أن المستويات الهابطة من البوتاسيوم من الممكن أن تقوم بإضعاف الإشارات العصبية ، مما يؤدي إلى الشعور بالخدر والوخز.
إذا كنت تعاني من تنميل ووخز بشكل مستمر في يديك أو ساقيك أو ذراعيك فيرجى مراجعة الطبيب.

8. اضطرابات في الجهاز الهضمي

قبل كل شيء يجب أن تعرف أن الجهاز الهضمي مبطن بالعضلات.

بالطبع هناك أسباب عديدة لعسر الهضم ، قد يكون أحدها نقص البوتاسيوم، كيف يحدث ذلك ؟
يساعد البوتاسيوم في نقل هذه الإشارات من الدماغ إلى العضلات في القناة الهضمية أو الجهاز الهضمي.
هذه الإشارات تتسبب في حدوث تقلصات تجعل الجهاز الهضمي قادراً على تقليب الطعام وتحريكه حتى يمكن هضمه.
وبالطبع عندما تكون كمية البوتاسيوم منخفضة في الدم ، لا يتمكن الدماغ من نقل هذه الإشارات بكفاءة ،
كما قد يصبح الجهاز الهضمي يعمل بكفاءة أقل، مما يتسبب في الإمساك والانتفاخ والتقلصات.

يمكن أن يؤدي استخدام بعض المضادات الحيوية، و القيء أو الإسهال، والتعرق المفرط، وأمراض الكلى المزمنة، والإفراط في استخدام الملينات ، وانخفاض مستويات المغنيسيوم ، والإفراط في استهلاك الكحول ، ونقص حمض الفوليك إلى انخفاض مستويات البوتاسيوم.

9- أعراض نقص البوتاسيوم: ارتفاع ضغط الدم

دون كمية كافية من البوتاسيوم يمكن أن تتقلص الأوعية الدموية مما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، لذلك يساعد البوتاسيوم على تهدئة الأوعية الدموية كما يوازن البوتاسيوم أيضًا الآثار السلبية للصوديوم.
عندما تكون كمية البوتاسيوم قليلة ، يختل أيضاً توازن الصوديوم في الجسم. يمكن أن يؤثر أيضًا على ضغط الدم.

تشير دراسة نشرت عام 2008 في الجمعية الأمريكية لأمراض الكلى إلى أن:
المستويات المنخفضة من البوتاسيوم الغذائي يمكن أن تكون بنفس أهمية المستويات العالية من الصوديوم ، خاصة بين الأمريكيين والأفارقة المصابين بارتفاع ضغط الدم.
وفقًا لهذه الدراسة ، يظل الارتباط بين أعراض انخفاض البوتاسيوم ونقصه وارتفاع ضغط الدم مهمًا حتى عند أخذ العرق والعمر وعوامل الخطر القلبية الأخرى (السكري وارتفاع الكوليسترول والتدخين) في الاعتبار.

بصرف النظر عن انخفاض مستويات البوتاسيوم وزيادة تناول الصوديوم ، فإن العديد من العوامل الأخرى تساهم في ارتفاع ضغط الدم و بالتالي فمن الأفضل للطبيب أن يحدد السبب الدقيق.

نصائح لتعويض نقص البوتاسيوم

  • بالطبع الحل الأفضل هو أن تستهلك هذا المعدن من الفواكه الطبيعية، من أفضل الفواكه لتصحيح هذا النقص:
    الموز والبرتقال والمانجو والأفوكادو والمشمش والفراولة و كذلك الكيوي والتمر.
  • تحتوي الخضراوات الغنية بالبيتا كاروتين أيضًا على كمية جيدة من البوتاسيوم على سبيل المثال:
    الجزر والسبانخ والبطاطا الحلوة والبروكلي و كذلك الفلفل الأحمر.
  • تحتوي الأسماك أيضاً، على سبيل المثال: السردين والسلمون، على مستويات جيدة من هذا المعدن.
  • بشكل متدرج قم بتضمين الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم وإضافتها لنظامك الغذائي بشكل يومي، وذلك حنى تحصل على الكمية الموصى بها. كذلك من الأفضل عدم محاولة تعويض نقص البوتاسيوم في يوم واحد.
  • إذا رأيت أنك بحاجة لتناول مكمل غذائي، فاستشر الطبيب أولاً.
  • كما ويجب تجنب ممارسة التمارين الرياضية الشاقة والطويلة عندما تكون مستويات البوتاسيوم منخفضة، وذلك لمنع المزيد من فقدان البوتاسيوم من خلال العرق.
  • لمكافحة نقص البوتاسيوم وأعراضه، من المهم علاج الأسباب، مثل تحسين التغذية أو علاج الإسهال أو استشارة الطبيب.
  • كما يجب أن تعلم أن الإكثار من البوتاسيوم ليس مفيدًا للصحة، خاصةً للكلى. فالأشخاص المصابون بداء السكري أو قصور القلب أكثر عرضة للإصابة بهذه المشكلة.
  • وأخيراً إليك بعض الجداول الهامة التي توضح نسب البوتاسيوم في بعض الأطعمة الغنية بهذا المعدن:

الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم هي:
اللحوم والأسماك والفواكه والخضروات والدهون و كذلك الحليب ومنتجاته
وسوف نقوم بتفصيل هذه النسب في الجداول التالية:


مصادر غنية بالبوتاسيوم في بعض الفواكه

الفواكه الغنية بالبوتسيومنسبة البوتاسيوم لكل 100 جرام
الموز358 ميلي جرام
البطيخ 267
البرتقال181
الأفوكادو485
المشمش الطازج259
المشمش المجفف1162
أعراض نقص البوتاسيوم: جدول يوضح الفواكه الغنية بالبوتاسيوم

مصادر غنية بالبوتاسيوم في بعض الخضار

الخضار الغنية بمعدن البوتاسيومنسبة البوتاسيوم لكل 100 غرام
البنجر الأخضر المسلوق909 ميلي جرام
البطاطا الحلوة المخبوزة475
البطاطا المخبوزة544
بقدونس336
السبانخ المطبوخة466
البروكلي الطازج316
جدول يوضح الغنية الغنية بالبوتاسيوم

مصادر غنية بالبوتاسيوم في بعض البقوليات والبذور

البذور والبقوليات الغنية بالبوتاسيومنسبة البوتاسيوم لكل 100 غرام
بذور اليقطين المجفف807 ميلي غرام
العدس المسلوق369
فول الصويا المسلوق539
الفاصوليا الحمراء436
الفاصوليا البيضاء المسلوقة561

وأخيراً بالنسبة للمكملات الغذائية:
إذا كنت تواجه صعوبة في الحصول على القدر المناسب من البوتاسيوم من الطعام ،
يمكنك تعويض أعراض نقص البوتاسيوم بمساعدة مكملات البوتاسيوم بعد استشارة الطبيب طبعاً.

المصادر: 1 2 3 4 5

إقرأ أيضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!