حياة وصحة

أعراض نقص الزنك والحديد: وأهم علامات انخفاض مستويات الحديد والزنك في الجسم

الرابط المختصر:

أعراض نقص الزنك والحديد تظهر واضحة على الشخص الذي يعاني من قصور في تلك العناصر داخل جسمه، وهذا يرجع إلى اعتماد الجسم على هذه المعادن في أداء الوظائف المختلفة للأعضاء الموجودة به، ولتعزيز القدرة الصحية للشخص، وسوف نوضح بعض من العلامات التي تصاحب نقصان هذه العناصر، وهل هناك صلة طردية أو عكسية بين نقصان كل منهما.

أعراض نقص الزنك والحديد

يوجد العديد من المسببات التي تؤدي لعدم توافر الكمية الطبيعية من عنصر الزنك والحديد داخل الجسم، في الحقيقة ، أغلبها يرجع لتناول طعام غير صحي وغير متوازن ولا يوجد به جميع الفيتامينات والعناصر التي يحتاجها الجسم، وإليك بعض العلامات التي تشير إلى فقدان الجسم هذه المعادن.

أولًا علامات تشير إلى نقصان الزنك في الجسم

مهمة الزنك الأساسية هو رفع القدرة المناعية للشخص، والمساعدة على النمو بشكل طبيعي خاصة للأجنة قبل الولادة، كما أن له تأثير فعال في سرعة الشفاء من الخدوش والجروح، وعندما ينقص ذلك العنصر في الجسم تظهر بعض العلامات على الشخص مثل ما يلي:

  • خسارة ملحوظة في الوزن.
  • الإسهال.
  • عدم الشفاء من الخدوش والجروح بصورة طبيعية.
  • الضرر في حواس الجسم مثل القدرة على التذوق، أو الإنصات إلى الغير، وكذلك الرؤية.
  • زيادة كمية الشعر المتساقط.
  • يؤثر بالسلب على القدرة الجنسية للرجل.
  • تأخر في النمو والبلوغ لدى صغار السن والمراهقين.
  • الإجهاد بشكل دائم، وفقدان القدرة على عمل الأنشطة اليومية المطلوبة.
  • عدم نمو الجهاز العصبي بصورة طبيعية وتأخره.
  • فقدان الرغبة في تناول الطعام بشكل جزئي أو كلي.
  • قلة قدرة الجهاز المناعي على محاربة العدوى.

ثانيًا علامات تشير إلى نقصان الحديد في الجسم

يصاب العديد من الأشخاص بمرض فقر الدم نتيجة لنقص عنصر الحديد من الجسم، الذي قد يكون بسبب عدم تناول ذلك العنصر في الغذاء، أو التعرض لنزيف شديد، ويحتاج معرفة إذا كان هناك نقص في ذلك العنصر إلى إجراء بعض التحاليل الطبية، ويصف الطبيب المكملات الغذائية، ومن أهم أعراضه ما يلي:

  • تقل الشهية لدى صغار السن.
  • يشعر الشخص بوجود رغبة في تناول بعض من النشا، أو الأوراق، وكذلك الثلج.
  • ظهور التهاب بسيط أعلى اللسان وتغير لونه إلى الأحمر.
  • أصابع اليدين أو القدمين تكون حرارتها أقل من باقي أجزاء الجسم.
  • ألم في منطقة الصدر، قد يصاحبه مشاكل في عملية التنفس.
  • تسارع في دقات القلب.
  • زيادة تساقط الشعر، وسرعة تكسر الأظافر.
  • يذبل لون الوجه ويصبح شاحب.
  • الدوخة والإغماء.
  • صداع متكرر والشعور بالإعياء والإرهاق.

ما العلاقة ما بين نقص كل من الحديد والزنك في الجسم

نقصان عنصر الزنك تربطه علاقة طردية مع نقصان عنصر الحديد وذلك لما يلي:

  • عنصر الزنك مسؤول عن إفراز بعض الإنزيمات التي تقوم بدورها بامتصاص الحديد واستفادة الجسم منه.
  • يمكن الحصول على كل من الحديد والزنك من خلال تناول الأطعمة التي تحتوي على كليهما في نفس الوقت مثل اللحوم الحمراء، الحبوب الكاملة، الخضار الورقي، لذلك إذا ابتعد الشخص عن أي من هذه العناصر يقل معدل تلك المعادن في الجسم.
  • يوجد أيضًا بعض الأنواع من الغذاء تحد من استفادة الجسم بالحديد والزنك، وتمنع امتصاص تلك العناصر، على سبيل المثال: الطعام الذي يحتوي على كمية كبيرة من الكالسيوم، وبعض المكملات الغذائية، ومادة الفيتات التي توجد في البقوليات المتنوعة.
  • الكافيين بكل أنواعه على سبيل المثال الشاي، القهوة، النسكافيه يعمل على نقصان معدل الحديد والزنك في الجسم.
  • الطعام الذي يحتوي على نسبة كبيرة من الألياف يحد من امتصاص هذه العناصر.

كيف يتم تشخيص نقص الزنك والحديد في الجسم

لا يعتمد الطبيب على أعراض نقص الزنك والحديد وظهورها على المريض فقط، فهو يطلب عمل بعض التحاليل والفحوصات مثل ما يلي:

  • فحص الزنك في الجسم يتم عمل تحليل من خلال أخذ عينة دم من الجسم، لمعرفة معدل الزنك الموجود في أنسجة الجسم وهو هو طبيعي أم لا.
  • تحليل الحديد يكون عبارة عن فحص كامل للدم، وجميع مكوناته على سبيل المثال: الهيموجلوبين، والهيماتوكريت، الفيرتين، وعدد الكريات الحمراء في الدم وحجمها.

وأخيرًا لقد تم ذكر كل ما يتعلق بـ أعراض نقص الزنك والحديد وكيف يتم فحصها، كما يفضل الأطباء عمل هذه الفحوصات لاستبعاد أي أسباب أخرى تتشابه أعراضها مع علامات نقص هذه العناصر في الجسم مثل مشاكل الغدة الدرقية.

المصادر: 1 2 3 4

إقرأ أيضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!