أفلام ومسلسلات

أجمل أفلام بروس ويليس بطل سلسلة Die Hard

قدم النجم السينمائي الشهير بروس ويليس Bruce Willis العديد من الأفلام على مدار السنين، لكن عندما نفكر في عبارة “أفلام بروس ويليس أكشن“، يتبادر إلى أذهاننا العديد من الأفلام الجيدة والسيئة.

  • شارك بروس ويليس في بطولة كم كبير من أفلام الأكشن خلال حياته المهنية التي استمرت 38 عاماً، حيث بلغ عدد الأعمال السينمائية التي شارك فيها أكثر من 70 فيلما.
  • لم يكتف النجم بتقديم الأفلام فقط، بل شارك في أعمال موسيقية ومسرحية أيضا، كما أسس سلسلة مطاعم باسم Planet Hollywood بالتعاون مع النجمين أرنولد شوارزنيجر وسيلفستر ستالون.
  • انطلق بروس ويليس نحو الشهرة لأول مرة في عام 1985، عندما تفوق على أكثر من 3 آلاف ممثل تقدموا لدور ديفيد أديسون جونيور في مسلسل الكوميديا والدراما الناجح Moonlighting على شبكة ABC.
  • من ثم دفعت سلسلة أفلام Die Hard التي لعب فيها بروس دور البطولة، به نحو عالم النجومية، بعد أن حقق الفيلم الذي أصبح من أفلام الكلاسيكيات في هوليوود، إيرادات تجاوزت 138 مليون دولار.
  • بعد لعب دور جون ماكلين بنجاح في أفلام Die Hard، أصبح لبروس مكانة خاصة بين جماهير أعمال الأكشن في جميع أنحاء العالم، وحتى الآن لا يزال بروس جزءاً من قائمة الاختيارات الأولى لأفلام الحركة.
  • منذ أفلام Die Hard، تجاوزت أفلام بروس ويليس 50 فيلماً متنوعا بين أفلام الحركة والقتال المعتادة مثل The Expendables والخيال العلمي مثل Looper، بذلك عزز بروس مكانته كواحد من نجوم الأكشن الأسطوريين في جيله.

المحتويات

قائمة أفلام بروس ويليس أكشن من الأسوأ إلى الأفضل

50. فيلم (2021) Cosmic Sin

يعتبر فيلم Cosmic Sin دليلا قاطعا على أن التطور لا يقدم دائما منتجاً أفضل، حيث يتذيل هذا الفيلم قائمة أفلام بروس ويليس، بسبب أدائه المتهور في الفيلم.

فيلم خيال علمي وأكشن، صدر في بداية عام 2021، تتمحور قصته حول السفر عبر الزمن والإبادة الجماعية للكائنات الفضائية، لكنه لم ينجح في الفوز بإعجاب النقاد أو المشاهدين يسبب افتقاره للحبكة الدرامية أو أي ميزة أخرى تجعله يتفوق على الأفلام الهابطة.

نال فيلم الأكشن تقييمات منخفضة جداً على موقع IMDB لتقييم الأعمال السينمائية والتلفزيونية، وحصل على 2.5/10 فقط، وعلى موقع Rottentomatoes حصل على 55%.

49. فيلم (2020) Breach

فيلم رعب وخيال علمي، يبدو أن خطة صناع فيلم Breach للنجاح كانت تتمحور حول الاستعانة بالنجم بروس ويليس لتغطية نقاط الضعف في الحبكة الروائية، لكن للأسف لم تنجح هذه الخطة، وكانت مشاهد فيلم بروس غريبة بعض الشيء، كما لم ترض قصته التي تتمحور حول فيروس فضائي سوى حفنة من المشاهدين.

للأسباب المذكورة أعلاه حصل الفيلم على تقييمات منخفضة جداً، وحصل على 56% من Rottentomatoes وعلى 3.0/10 من IMDB

48. فيلم (2021) Apex

فيلم أكشن وخيال علمي، من بطولة بروس ويليس ونيل ماكدونو، على الرغم من أن قصته لم تكن سيئة، إلا أن هذا الفيلم الذي يروي قصة لعبة صيد الأثرياء للمجرمين الخطيرين، لم ينجح في مزج الأكشن في سياق الخيال العلمي.

كانت النتيجة العامة كارثية، من المرجح أن يتذكره المشاهدون لصراخ الأبطال بعبارة “أنا المفترس المطلق”، حتى يتحول وجههم للون الأزرق.

حصل فيلم Apex على تقييم منخفض 2.9/10 من IMDB وعلى 65% من Rottentomatoes

ملصق فيلم Apex أحد أفلام بروس ويليس
ملصق فيلم Apex أحد أفلام بروس ويليس

47. فيلم (2018) Air Strike

أثبت بروس ويليس جدارته من قبل في الدراما العسكرية، من خلال دوره في أفلام مثل Tears of the Sun، لكنه لم ينجح في تقديم أداء جيد في فيلم الدراما والمغامرات Air Strike، الأمر الذي يفسر تخطي الفيلم للعرض في السينما وطرحه DVD مباشرة.

أخرجه ميل جيبسون، يروي الفيلم قصة القصف الياباني على مدينة صينية تدعى تشونغتشينغ خلال الحرب العالمية الثانية.

مع ذلك، فشل فيلم الأكشن في إضافة الإثارة على الأحداث التاريخية الدقيقة، حيث كان الفيلم أكثر إثارة في عرض تحضيرات المعركة مقارنة بالمعركة الجوية نفسها.

46. فيلم (2020) Hard Kill

تتراكم الجثث بسرعة وبشكل متوقع في فيلم Hard Kill، حيث يستعين دونوفان الذي يجسد دوره بروس ويليس، بفريق من المرتزقة لإنقاذ ابنته المخطوفة.

لم يلق فيلم الأكشن استحساناً كبيرا؛ بسبب محاولة القائمين على العمل إقحام أكبر قدر ممكن من المشاهد لبروس ويليس في القصة، فضلا عن الأداء الضعيف للأبطال الآخرين، خاصة دور الشرير ديريك ميلر.

تم تقييم العمل السينمائي على Rottentomatoes، وحصل على 60% وعلى IMDB حصل على 3.3/10.

45. فيلم (2020) Survive The Night

على الرغم من احتوائه على العديد من مشاهد الحركة المثيرة، إلا أن فيلم Survive The Night كان يفتقر إلى أي قصة تذكر.

لذلك كان تأثير المشاهد العنيفة أقل على المشاهدين، كما بدا أن فيلم الدراما والأكشن قد تم تصويره على عجل وهو أمر أثبتته التقارير اللاحقة، حيث أفادت بأن التصوير الأساسي للفيلم استغرق 10 أيام فقط.

44. فيلم (2015) Extraction

قدم فيلم الغموض Extraction قصة مكررة وغير مبتكرة، حيث يحكي قصة منشقين عن وكالة المخابرات المركزية CIA، وتجار الأسلحة الروس، عميل خاص مبتدئ، في مزيج غير مفهوم من التجسس والعدوانية.

في حين قدم بروس أداءً ممتازاً رغم قدرات النص المحدودة، تعتبر المشكلة الأساسية في هذا الفيلم، هي أن هذه القصة والمشاهد مستهلكة للغاية، كما تم تقديمها آلاف المرات من قبل بكل الطرق.

43. (2018) Reprisal

فيلم دراما وأكشن، تدور أحداث هذا العمل السينمائي حول جاكوب، يجسد دوره فرانك جريللو، جاكوب هو مدير بنك يكافح للتعايش مع صدمة عملية سرقة بنك، أدت لمقتل زميله في العمل، لذلك يتعاون مع جاره الشرطي السابق، جيمس الذي يلعب دوره بروس ويليس، لمطاردة المجرم.

سرعان ما يدرك جاكوب وجيمس أن الشخص الذي يطاردانه ليس بمجرم عادي، بل عبقري يبدأ في تدمير حياتهما.

على الرغم من أن فيلم الأكشن يحتوي على بعض مشاهد القتال الممتازة، إلا أن عجز القصة عن تفسير بعض الأمور أدى إلى فشله، خاصة تفسير سبب قيام رجل بمثل هذه المهارات المذهلة بارتكاب أعمال العنف وسرقة البنوك العشوائية في أوهايو.

Reprisal من أفلام بروس ويليس أكشن
Reprisal من أفلام بروس ويليس أكشن

42. فيلم (2019) Trauma Center

يبدأ فيلم Trauma Center بقوة، يروي قصة ممرضة مرعوبة أصيبت في ساقها برصاصة، بينما تحاول الهرب من مهاجمين اثنين يطاردانها، لكن سرعان ما يتدهور أداء الفيلم، عندما يتضح أن المهاجمين هما في الحقيقة من رجال الشرطة الفاسدين، يحاولان القبض عليها؛ لأن الرصاصة التي في ساقها، يمكن أن تثبت جرائمهم الأخرى في المستشفى.

هذا بالإضافة إلى أن ظهور بروس ويليس كان محدودا في الفيلم، حيث لعب دور الملازم ستيف ويكيز، مما أدى لخيبة أمل معجبيه الذين شاهدوا الفيلم.

في الحقيقة فيلم الأكشن والغموض حصل على تقييمات منخفضة، وحصل على 4.1/10 على IMDB وعلى 58% من موقع Rottentomatoes.

41. فيلم (2011) Setup

فيلم إجرام وأكشن، يعتبر من أسوأ أفلام بروس ويليس، الفيلم يعيد تقديم كل المشاهد التي شاهدناها مرارا وتكرارا في الأفلام التي تتمحور حول سرقة البنوك.

لذلك لم يكن انتقاله من التصوير إلى مبيعات الأفلام Blu-ray المباشرة مفاجأة، فهو مليء بمشاهد الأكشن العشوائية، ويفتقر للقصة الداعمة.

40. فيلم (2016) Precious Cargo

على الرغم من أن الفيلم لم يكن جيدا بشكل عام، إلا أنه تميز عن غيره بمشهد واحد في الكازينو مليء بالعنف وتكسير العظام.

في حين ينتمي الفيلم إلى فئة الأكشن، إلا أن قصته لم تقدم سوى القليل من الحركة. تدور أحداث الفيلم حول زعيم العصابة القاتل إيدي فيلوزا، يلعب دوره بروس ويليس، الذي يقنع اللص جاك وعصابته بسرقة ماس يساوي 30 مليون دولار من عصابة إجرامية أخرى.

الفيلم مناسب للمشاهدة في المنزل في نهاية اليوم، لكنه لم ينجح في التنافس في السينما مع أفلام الأكشن الأخرى.

39. فيلم (2014) The Prince

فيلم أكشن متوسط الجودة، يعاني من تشابه قصته مع فيلم Taken الشهير للنجم ليام نيسون، مما أدى للعديد من المقارنات بين الفيلمين، خاصة فيما يتعلق بشخصية الأب المنتقم.

هذا ويشعر المشاهد عند متابعة The Prince بأن القصة شبه متطابقة مع Taken لدرجة أنها لم تحتوي على أي محتوى مبتكر، هي نفس المشكلة التي عانى منها 19 فيلما آخر بعد إصدار Taken في عام 2008.

38. فيلم (2021) Survive The Game

يروي الفيلم قصة رجلين خطرين في مزرعة نائية محاطة بعصابات ضارية، مما يؤدي إلى الكثير من الفوضى.

الفيلم الأجنبي من بطولة تشاد مايكل موراي وبروس ويليس، يحتوي على مشاهد قتال وحشية مثيرة، صدر الفيلم في 2021، مدة عرضه 97 دقيقة.

فيلم Survive The Game من أفلام بروس ويليس فئة أكشن
فيلم Survive The Game من أفلام بروس ويليس فئة أكشن

37. فيلم (2012) The Cold Light of Day

يجمع فيلم The Cold Light of Day مجموعة رائعة من النجوم معاً، بما في ذلك بروس ويليس، هنري كافيل وسيجورني ويفر.

قصة الفيلم الأجنبي مسلية، تتمحور حول عالم التجسس المعاصر، تلعب فيه سيجورني، ويفر دور جين كاراك قائدة فريق CIA، لكن ربما كان الأداء الأبرز في الفيلم لهنري كافيل.

أشار النقاد إلى أن كلاً من بروس ويليس و سيجورني ويفر كانا يستحقان مشاهد أكثر، بشكل عام يعتبر الفيلم جيداً، لكنه مخيب للآمال بعض الشيء.

36. فيلم (2017) First Kill

تميز فيلم الأكشن بقصة غريبة بعض الشيء، سمحت لكل من بروس ويليس وهايدن كرستنسين بتقديم أداء متألق.

يلعب هايدن كرستنسين دور ويل بيمان، سمسار بورصة ناجح للغاية في وول ستريت، يكافح من أجل استعادة التواصل مع عائلته، بينما يعيد ابنه وزوجته إلى مسقط رأسه، بمجرد وصوله، يجد نفسه عالقا في لعبة مليئة بالفساد والتآمر تؤدي لكوارث صادمة.

الفيلم مليء بمشاهد الأكشن المثيرة التي تتمحور حول فكرة الرجل الذي يتصدى للعالم وحده.

35. فيلم (2013) A Good Day To Die Hard

على الرغم من أن الاسم رفع توقعات معجبي بروس ويليس ومحبي سلسلة أفلام Die Hard، إلا أن هذا الفيلم الأجنبي ابتعد عن كل ما جعل سلسلة Die Hard لا تُنسى، لذلك كان الفيلم مجرد تقليد رديء للسلسلة الكلاسيكية التي ساهمت في صنع اسم بروس ويليس كنجم أكشن في هوليوود.

يروي الفيلم قصة البطل جون ماكلين وابنه في مواجهة مع الأشرار في روسيا، مع ذلك سمح لنا هذا الفيلم بمشاهدة شخصية جون ماكلين المحببة مرة أخرى، على الرغم من القصة فوضى قصة الفيلم المشوشة من الانفجارات والمعتقدات النمطية.

34. فيلم (2017) Once Upon A Time In Venice

من فئة أفلام كوميدية وأكشن، يحكي الفيلم قصة محقق من شرطة لوس أنجلوس، يطارد عصابة سرقت كلبه، مما يذكرنا بأحداث قصة فيلم John Wick، صدر الفيلم عام 2017، لكن سرعان ما لاحظ المشاهدون التشابه بين تسلسل أحداث الفيلم وفيلم John Wick الشهير للنجم كيانو ريفز.

مع ذلك قدم بروس ويليس في فيلم Once Upon A Time In Venice أفضل أداء أكشن له على مدى السنوات الأربعة السابقة، مع ذلك ظلت الحبكة مشوشة بين السخرية من قصة John Wick واعتناقها.

33. فيلم (2018) Acts Of Violence

فيلم جريمة وأكشن ممتع، يتناول قصة ثلاثة أشقاء من الغرب الأوسط على مسار تصادمي مع رئيس عصابة وضابط شرطة نزيه.

كما يوحي الاسم، الفيلم مليء بالمشاهد العنيفة، بما في ذلك الاتجار بالبشر، تبادل إطلاق النار وتناثر الدماء. مع ذلك تم تهميش دور بروس ويليس إلى حد كبير هنا، وكانت الأضواء ترتكز أكثر على دور أشتون هولمز.

ملصق Acts Of Violence أحد أفلام بروس ويليس
ملصق Acts Of Violence أحد أفلام بروس ويليس

32. فيلم (2016) Marauders

عمل جريمة وأكشن مليء بالإثارة، مدته 107 دقائق، لكن يعيبه العديد من الثغرات في حبكة القصة، التي لم ينجح أداء بروس ويليس المميز في تغطيتها جميعا.

مع ذلك يظل الفيلم مسلياً، يمكن للمشاهد الاستمتاع بالصدام بين بروس الذي يلعب دور مالك البنك المليونير صاحب النفوذ جيفري هوبرت، والنجم كريستوفر ميلوني، مما يساعد على الأخطاء السردية الصارخة في سيناريو مايكل كودي وكريس سيفرتسون.

31. فيلم (2012) Fire With Fire

يتوقف انطباع المشاهد عن الفيلم على توقعاته المسبقة عن الفيلم قبل مشاهدته، يقدم الفيلم مزيجاً من الكوميديا والأكشن. على الرغم من أنه لا يعتبر تحفة سينمائية بأي شكل من الأشكال، إلا أن مشاهده العنيفة مسلية.

يروي الفيلم الأجنبي قصة رجلين يقرران محاربة النار بالنار، فيهجما على جماعة عنصرية تؤمن بالتوفق الأبيض، في إطار من الأكشن الدموي المصحوب بالكوميديا المبتذلة بعض الشيء.

ملصق فيلم Fire With Fire بطولة بروس ويليس
ملصق فيلم Fire With Fire بطولة بروس ويليس

30. فيلم (2011) Catch. 44

فيلم أكشن جيد يجمع بحرفة بين الإثارة والكوميديا، يروي قصة ثلاثة من رجال عصابات تجارة المخدرات، تركتهم محاولة سرقة فاشلة محاصرين في مطعم.

سرق بروس ويليس الأضواء هنا، بتجسيده لشخصية ميل المجرم المختل، كما يقدم فورست ويتاكر أداءً فريداً لتجسيد شخصية روني الذي ينقلب على رؤسائه لإنقاذ الفتاة التي أحبها.

29. فيلم (2010) Cop Out

فيلم أكشن دراما، لا يمل المرء من مشاهدته، تدور أحداثه حول شرطيين يواجهان عالم الجريمة معاً.

قدم بروس ويليس و ترايسي مورغان أداءً مميزاً في فيلم Cop Out للمخرج كيفين سميث، كما احتوى الفيلم الأجنبي على توازن جيد بين مشاهد الدراما والأكشن، يضمن ألا يمل المشاهد منه.

نال العمل السينمائي Cop Out تقييمات مختلفة، وحصل على 5.5/10 من موقع IMDB، وعلى 39% من Rottentomatoes.

28. فيلم (2013) G. I. Joe: Retaliation

الجزء الثاني من فيلم The Rise of Cobra، يحتوي على الكثير من الأكشن خلال مدة عرضه البالغة 100 دقيقة، يروي فيلم المغامرات والخيال العلمي قصة مجموعة من نخبة المقاتلين في مواجهة منظمة دولية شريرة، يعتمد في نجاحه على الإثارة التي يقدمها باقة كبيرة من النجوم، بما في ذلك بروس ويليس، جوناثان برايس، دواين جونسون (ذا روك) وتشانينج تيتوم.

27. فيلم (1991) Hudson Hawk

فيلم كوميدي جريء صدر عام 1991، يتميز بمشاهد كوميدية فوضوية تشبه أفلام الرسوم المتحركة، فضلا عن مؤثرات صوتية غير اعتيادية، بما يليق بفيلم يتناول نظريات المؤامرة الغريبة والمجتمعات السرية والألغاز التاريخية المشوشة للأفكار.

تعرض الفيلم الأجنبي لانتقادات شديدة من النقاد عند إصداره، كما فشل إلى حد ما في شباك التذاكر، بسبب توقعات المشاهدين أنه سيقدم تجربة مماثلة لـ Die Hard، لكنه يظل عملاً كوميدياً جيداً لعشاق بروس ويليس.

26. فيلم (1993) Striking Distance

فيلم إجرام وأكشن وإثارة مميز، تدور قصته حول الرقيب تومي هاردي الذي يجسد شخصيته بروس ويليس، يدرك هاردي أن هناك سفاحاً يستهدف الأشخاص الذين يعرفهم شخصياً.

أضافت سارة جيسيكا باركر وتوم سايزمور ثقلًا إلى قصة Striking Distance المتوترة في البداية، مع ذلك انتقد المشاهدون ضعف حبكة ظهور الشرير، مما منع الفيلم في النهاية من الحصول على مرتبة أعلى على هذه القائمة.

ملصق الفيلم السينمائي Striking Distance أحد أفلام بروس ويليس

25. فيلم (1998) Mercury Rising

فيلم دراما وأكشن وجريمة، في الحقيقة لا يزال هذا الفيلم يثير الكثير من الآراء المتناقضة؛ بسبب قصته الغنية بالأكشن، لكنها لم تركز على قضية الفساد المرتبط بمكتب التحقيقات الفيدرالي كما هو مذكور في رواية “دوغلاس بيرسون” ذات نفس الاسم والتي يستند إليها الفيلم.

على الرغم من تناول العمل السينمائي لأحداث مشحونة بين شخصيتي أليك بالدوين وبروس ويليس اللذين يعملان كعميلين فيدراليين متنافسين، إلا أن الأحداث افتقرت للمسة الإثارة المتوقعة.

مع ذلك، حصد النجم ميكو هيوز إعجاب الكثيرين بفضل أدائه المذهل لشخصية “سيمون لينش”، طفل عمره 9 سنوات مصاب بالتوحد، الدور الذي نال بفضله العديد من الجوائز.

ملصق فيلم Mercury Rising أحد الأفلام السينمائية للنجم بروس ويليس

24. فيلم (2009) Surrogates

فيلم خيال علمي وأكشن، صدر هذا الفيلم عام 2009، يدور حول مستقبل بائس يتمكن فيه البشر من شراء روبوتات تمثلهم، يتحكمون فيها عن بعد من منازلهم دون الاضطرار لبذل أي جهد.

نجح الفيلم الأكشن في الاحتفاظ بإعجاب الكثير من المشاهدين على مدار السنين، خاصة أنه جمع بين النجمين فينج راميز وبروس ويليس مجددا، بعد 15 عاما من ظهورهما سويا لأول مرة في فيلم Pulp Fiction الشهير.

23. فيلم (2018) Death Wish

فيلم جريمة ودراما وأكشن صدر عام 2018، من بطولة بروس ويليس، فينسنت دونوفريو، إليزابيث شو.

قدم المخرج إيلي روث نسخة مختلفة ومميزة عن فيلم السبعينات الكلاسيكي Death Wish للنجم الراحل تشارلز برونسون، فهذا الفيلم السينمائي لبروس ويليس يرتكز على الأسلوب البوليسي المحموم والغني بالإثارة والأكشن ومشاهد انتقامية مثيرة.

يلعب ويليس دور طبيب من شيكاغو يدعى بول كيرسي، يسعى للانتقام من الرجال الذين هاجموا أسرته، يقضي عليهم بشتى الطرق والأدوات المختلفة في بيته، سواء كانت كرة بولينج أو سهام أو حتى مفتاح البراغي.

22. فيلم (1997) The Jackal

على الرغم من تميز هذا الفيلم الأجنبي بالعديد من العوامل المثيرة، إلا أنه لم يتفوق في مشاهد الأكشن، مع ذلك لفت بروس ويليس الأنظار بدور مختلف عن المعتاد، إذ لعب شخصية شريرة للغاية يدعى Jackal، قاتل محترف ذا مهارات عالية يستهدف العديد من الشخصيات البارزة، بما في ذلك سيدة أمريكا الأولى نفسها.

فيلم الجريمة والدراما من إخراج مايكل كاتون جونز، وشارك في بطولته مع ويليس كلا من سيدني بوتييه وريتشارد غير، كما يُذكر أن ميزانية الفيلم بلغت 60 مليون دولار، بينما حقق إيرادات بلغت 120 مليون دولار عند إصداره في عام 1997.

حصل فيلم The Jackal على تقييمات مرضية حيث تم تقييمه بـ 6.4/10 على IMDB كما حصل على تصويت 51% من مستخدمي Rottentomatoes

21. فيلم (1998) The Siege

في حين أنه يرجع لعام 1998، إلا أن فيلم The Siege لا يزال يحظى بمكانة كبيرة في عالم السينما، ويعتبر من الأعمال السينمائية المميزة للمخرج إدوارد زويك.

تدور أحداث فيلم الأكشن حول خلايا إرهابية تنفذ عدة هجمات في مدينة نيويورك، مما يجبر العميل الخاص “هوبارد” الذي يلعب دوره دينزل واشنطن على التعاون مع الجنرال “ديفرو”، الذي يلعب دوره بروس ويليس، للتعامل مع تهديد هذه الخلايا.

حصد الفيلم بعض الانتقادات في أعقاب أحداث 11 سبتمبر؛ بسبب احتوائه على بعض المفاهيم النمطية، لكنه لا يزال يمثل عملا فنيا جيدا يعكس حقبة مختلفة لهوليوود.

فيلم أكشن بروس ويليس The Siege
فيلم أكشن للنجم بروس ويليس The Siege

20. فيلم (2005) Hostage

فيلم دراما وجريمة، من الأعمال السينمائية المناسبة لعاشقي الأكشن والمشاهد الدامية، يلعب بروس ويليس دور ضابط ومفاوض، يرده اتصال يحثه على التدخل في أزمة رهائن، لكن سرعان ما يدرك أنه تورط مع مافيا خطيرة تأخذ عائلته رهينة حتى يستعيد لهم ملف من منزل الرهائن، تتوالى أحداث الفيلم في إطار محموم من الأحداث الغنية بالدراما والمشاعر.

19. فيلم (1996) Last Man Standing

أحد أبرز أفلام الأكشن الأمريكية، إخراج وتأليف والتر هيل، بطولة كل من بروس ويليس، بروس ديرن، كارينا لومبارد وكريستوفر والكن.

يروي العمل السينمائي قصة مجرم مندفع يتورط في حرب مستعرة بين المافيا الأيرلندية والإيطالية في مدينة مهجورة في تكساس، ويدخل في صراع مع رجال العصابات. يعتبر أول فيلم يجسد شخصية الـ Anti Hero (شخص يحقق العدالة من منظوره الخاص وعادة بطريقة دموية، بعيدا عن الصور النمطية للبطل)، حقق الفيلم نجاحا معتدلا في السينما.

18. فيلم (2005) Sin City: A Dame To Kill For

شارك ويليس في الجزء الثاني من فيلم الجريمة Sin City المستوحى من قصة مصورة تحمل نفس الاسم، عمل مميز يجمع بين الأسلوب الهزلي والأكشن، تم إصداره عام 2005. لم ينل هذا الجزء إعجاب النقاد على عكس الجزء الأول، رغم احتوائه على العديد من مشاهد الأكشن القوية.

17. فيلم (2014) The Expendables

فيلم أكشن مليء بمشاهد العنف والقتال، يجمع باقة من أبرز نجوم الثمانينات والتسعينيات، بما في ذلك بروس ويليس، سلفستر ستالون الذي كتب القصة، جيت لي، جيسون ستاثام، تيري كروز، راندي كوتور، دولف لندجرين وأرنولد شوارزنيجر، ميل جيبسون، أنتونيو بانديراس، هاريسون فورد.

يلعب ويليس شخصية رجل غامض يدعى “تشيرش”، يكلف مجموعة من المرتزقة بمهمة إسقاط طاغية في أمريكا الجنوبية.

16. فيلم (2013) RED 2

أحد أبرز أفلام بروس ويليس الأكشن، يجمع هذا الجزء بين الشخصيات الخطيرة للنجوم ويليس، جون مالكوفيتش وهيلين ميرين في مواجهة مجموعة من الأعداء الروس مجهولي الهوية.

على الرغم من أن هذا الجزء افتقر للمسة الإثارة التي تميز بها الجزء الأول، إلا أن الجمع بين الثلاثي ويليس، ميرين ومالكوفيتش، أضفى مزيدا من روح الدعابة على الفيلم وبطريقة مميزة.

RED 2 من أجمل أفلام بروس ويليس تحت فئة فيلم أكشن
RED 2 من أجمل أفلام بروس ويليس تحت فئة فيلم أكشن

15. فيلم (2003) Tears Of The Sun

فيلم دراما وأكشن، ومن بين الأفلام المميزة على هذه القائمة، للمخرج أنطوان فوكوا، يروي قصة جندي بحرية أمريكي عالق في خضم فوضى الحرب الأهلية النيجيرية. يضم فريق عمل الفيلم لاجئين أفارقة حقيقيين، يسلط الضوء على محنة الأمة النيجيرية في الوطن.

أداء بروس ويليس كان مقنعا للغاية في أدائه لدور جندي البحرية الذي أُجبر على مشاهدة فريقه يموت واحداً تلو الآخر، بينما تتغلب عليهم موجات لا تنتهي من الميليشيات.

14. فيلم (2012) The Expendables 2

فيلم مغامرة وأكشن صدر عام 2012، تفوق هذا الجزء الثاني من سلسلة Expendables على سلفه بالكامل، تميز بتزايد المخاطر على الأبطال.

استبدل الفيلم التركيز على الحنين لأمجاد الماضي، بكميات كبيرة من العنف والأكشن. شهد الفيلم توسع لدور بروس ويليس في The Expendables 2، حيث ركز على تحسين كل جوانب الفيلم.

شارك في بطولة هذا الجزء نجوم كبار مثل جان كلود فاندام، جايسون ستاثام، جيت لي، سيلفستر ستالون وغيرهم.

13. فيلم (2006) 16 Blocks

فيلم دراما وأكشن، من أعمال ريتشارد دونر الذي أخرج سلسلة Lethal Weapon الكلاسيكية، جمع الفيلم بين بروس ويليس والنجم موس ديف، فكان المزيج أداءً مذهلاً، لذلك كان عدم عملهما معاً مرة أخرى حتى الآن مفاجئا للعديد من الناس.

فيلم أكشن ودراما 16 Blocks للنجم بروس ويليس
فيلم أكشن ودراما 16 Blocks للنجم بروس ويليس

12. فيلم (1998) Armageddon

فيلم أكشن وخيال علمي، يتميز بلمسة درامية، كان الفيلم الأكثر ربحاً لعام 1998، حقق الفيلم أرباحاً قدرها 553 مليون دولار، تميز الفيلم بميزانية كبيرة، جمع العديد من النجوم بما في ذلك بروس ويليس، بن أفليك وليف تايلر، بيلي بوب ثورنتون وويليام فيكتنر، إخراج مايكل باي وجيري بروكهايمر.

انتقد البعض افتقار العمل السينمائي للدقة العلمية، مع ذلك يعتبر من أفضل أفلام الخيال العلمي، يروي قصة اكتشاف علماء ناسا أن أمامهم 18 يوما قبل أن يصطدم كويكب يعادل حجم ولاية تكساس بالأرض ويدمرها بالكامل، لذلك تلجأ الحكومة لطلب مساعدة خبراء حفر وتنقيب عن النفط لحفر الكويكب وزرع قنابل نووية داخله لتدميره.

11. فيلم (2010) RED

فيلم كوميدي وأكشن، تميز فيلم RED المستوحى من سلسلة القصص المصورة التي تحمل نفس الاسم، عن الأعمال التي صدرت معه في عام 2010، خاصة أن معظم هذه الأعمال تركزت على قصص التجسس. يستبدل العمل العنف المبالغ فيه ومشاهد الحركة الكثيفة بالتركيز على منافسات الذكاء والاستراتيجية.

تضمن الفيلم الأجنبي فريق عمل ممتاز، شمل بروس ويليس، هيلين ميرين ومورغان فريمان، يلعب هؤلاء النجوم الكبار دور قتلة محترفين متقاعدين يتفوقون على منافسيهم الأصغر سناً في الفيلم المثير للمخرج روبرت شوينتك.

10. فيلم (1991) The Last Boy Scout

يعد The Last Boy Scout واحدا من آخر وأفضل أفلام العصر الذهبي التي تمحورت حول شرطيين يكافحان الجرمية.

يحتوي فيلم الأكشن على العديد من مشاهد الإثارة والعنف، يقدمها النجمان بروس ويليس ودامون واينز، من تأليف شين بلاك الذي قدم سلسلة Lethal Weapon الكلاسيكية.

يتفوق هذا الفيلم على المنافسين في فئته، خاصة بفضل مشهد الهيلكوبتر الذي ساهم في ترشح الفيلم لجائزة MTV للأفلام في عام 1991.

9. فيلم (2007) Planet Terror

فيلم رعب وأكشن من إخراج روبرت رودريغيز، يروي قصة الناجين من حادث سكب مواد كيميائية وقتالهم الضاري مع مخلوقات تشبه الزومبي، فضلا عن وحدة عسكرية مارقة، فيما يعتبر إعادة تقديم لقصة معتادة سريعة التطور بفضل لمسة رودريغيز الاحترافية.

تميز فيلم Planet Terror بأنه لا يمكن التنبؤ بأحداثه، حيث تظل مخلوقات الزومبي في الخلفية، بينما يقتل البشر بعضهم البعض بالمحاقن والأوتاد الخشبية والمدافع الرشاشة، نجح في أن ينال إعجاب النقاد عند إصداره في عام 2007.

حصل الفيلم على تقييمات جيدة، حيث نال 77% على Rottentomatoes كما حصد 7.1/10 على موقع IMDB.

Planet Terror من أفلام المرعبة والأكشن للراحل بروس ويليس
Planet Terror من أفلام المرعبة والأكشن للراحل بروس ويليس

8. فيلم (2007) Live Free Or Die Hard

تم التسويق لفيلم Live Free Or Die Hard كالجزء الرابع من سلسلة Die Hard، مما يؤكد على استمرار شعبية السلسلة لأكثر من 33 عامًا.

يجسد بروس ويليس شخصية جون ماكلين، العجوز الذي يشعر أن التقدم التكنولوجي قد تركه في عالم متطور لا يعرفه، ففي البداية تفشل مهارته وذكاؤه في التفوق على قدرات الهاكر الذي يطارده، يلعب دوره جاستن لونج، لكن في النهاية نرى أن بعض المهارات لا يعفو عليها الزمان.

7. فيلم (1990) Die Hard 2

في حين يفتقر Die Hard 2 إلى الإثارة المبتكرة للجزء الأول من السلسلة، إلا أنه لا يزال فيلماً مليئاً بمشاهد الأكشن الأيقونية، حيث يظل مشهد تحطم الطائرة في ذاكرة المشاهدين حتى اليوم.

يعود بروس ويليس في هذا الفيلم ليجسد شخصية جون ماكلين، الذي تصارع هذه المرة ضد جيش فاسد استولى على أنظمة التحكم في المطار.

حقق Die Hard 2 ضعف نجاح الجزء الأول في شباك التذاكر، رسخ مكانة بروس ويليس بقوة كواحد من نجوم أفلام الأكشن البارزين في جيله.

6. فيلم (1995) Die Hard With A Vengeance

أعاد هذا العمل، والذي يعتبر الجزء الثالث من سلسلة Die Hard، اللمسة المبتكرة التي افتقرها الجزء الثاني من السلسلة الأسطورية، كما كان صامويل إل جاكسون إضافة ممتازة للفيلم.

يروي فيلم الأكشن قصة تعاون جون ماكلين وزيوس كارفر لمنع انفجار قنابل تهدد مدينة نيويورك، قدم الثنائي ويليس وجاكسون مزيجا رائعا من الأكشن والكوميديا ساهم في نجاح الفيلم.

5. فيلم (2012) Looper

يقدم فيلم Looper للمخرج رايان جونسون مزيجاً أصلياً من الخيال العلمي والأكشن، يتميز بالذكاء والشجاعة.

تدور أحداث فيلم الدراما والأكشن حول قتلة محترفين معروفين باسم Loopers، تستأجرهم عصابات إجرامية من المستقبل لقتل الضحايا الذين يرسلونهم عبر الزمن إلى الماضي.

ينافس هذا الفيلم لسينمائي المبتكر روائع مميزة أخرى مثل فيلم Inception للنجم ليوناردو دي كابريو، كما يوضح الصراع بين غرور الشباب وبين حكمة وخبرة التقدم في العمر.

4. فيلم (1997) The Fifth Element

من الأعمال الأيقونية التي لا يمكن أن ينساها محبو الخيال العلمي والأكشن، فاز فيلم الخيال بعدة جوائز في حفل British Academy Film Awards، César Awards، Lumières Awards و The Cannes Film Festival.

إنتاج هام لسنة 1997، أشاد النقاد بمجموعة متنوعة من العوامل في الفيلم، بما في ذلك انتقاد تصميم الأزياء والحبكة الدرامية، حيث يناقش قضايا مثل الشك في رموز الرأسمالية والأضرار البيئية في روايته التي تدور أحداثها بين النجوم.

ملصق فيلم الخيال العلمي والأكشن The Fifth Element أحد أجمل أفلام بروس ويليس

3. فيلم (2006) Lucky Number Slevin

يتميز هذا العمل السينمائي بطاقم عمل قوي، فضلا عن حبكة معقدة ساهمت في تمكين فيلم الجريمة من التفوق على العديد من المنافسين على هذه القائمة.

إنتاج عام 2006، من بطولة بن كينغسلي، بروس ويليس، جوش هارتنت، مورغان فريمان ولوسي لو.

تدور أحداثه حول سليفن الذي يعلق بسبب تشابه الأسماء بين اثنين من أعتى المجرمين في مدينة نيويورك. يتضمن الفيلم العديد من التقلبات والمفاجئات الرائعة، كما تمكن بن كينغسلي من تقديم أداء مذهل سرق الأضواء.

2. فيلم (2005) Sin City

فيلم سينمائي يمزج بين الجريمة والإثارة، صدر عام 2005، يعتبر من أول الأعمال السينمائية التي نقلت روايات القصص المصورة إلى الشاشة الكبيرة، قبل أفلام مارفل وDC، يروي من خلاله المخرج والمؤلف فرانك ميلر، قصة جريمة في مدينة مظلمة.

تم تصوير الفيلم بأكمله بالأبيض والأسود، مليء بمشاهد الأكشن التي تستحق المشاهدة، كما يمزج الفيلم بين 3 قصص منفصلة تحدث في نفس المدينة ليقدم لمحة عن الحياة في هذه المدينة.

1. فيلم (1988) Die Hard

أفضل أفلام بروس ويليس، يعتبر هذا الفيلم بداية شهرة النجم وأفضل أعماله حتى اليوم، عمل ذا حبكة رائعة تجمع بين البساطة والتعقيد في آن واحد.

ينتمي إلى فئة أفلام الأكشن والكريسماس ورعاة البقر، عند تحليله نجد أنه يناقش عدة قضايا جوهرية، لكن حتى بدون التطرق إلى هذه القضايا، نجد أنه فيلم ممتع للعائلة بأكملها.

هذا وحتى بعد مرور أكثر من 33 عاما على إصداره، لا تزال شخصية جون ماكلين هي المقياس الذهبي الذي تقارن به شخصيات الأكشن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى