أخبار وأحداث

شائعات عن كورونا: أشهر 10 معلومات نفتها منظمة الصحة العالمية

أكاذيب و شائعات عن كورونا يتم تداولها على نطاق واسع

الرابط المختصر:

نتناول هنا أشهر 10 شائعات عن كورونا نفتها منظمة الصحة العالمية. مع زيادة نسب زيارة منصات التواصل الاجتماعي – خلال أزمة فيروس كورونا المُستجدّ- ظهرت كثير من الأكاذيب المتعلقة بفيروس كورونا. كذلك استغلَّ بعض روّاد الإنترنت، انشغال الناس بمتابعة كل ما يخص كورونا المُستجدّ. وقاموا بنشر أخبار لا أساس لها من الصحة، بهدف الحصول على تفاعل الجمهور، وما إلى ذلك.

في الحقيقة أن موقف منظمة الصحة العالمية من هذه الأكاذيب وعدة شائعات عن كورونا كان واضحًا. وردّت المنظمة على معظم الشائعات إن لم يكن جميعها.

وفيما يلي، إليك أبرز عشرة معلومات مغلوطة التي نشرها رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وكيف كان ردّ منظمة الصحة العالمية.

أشهر 10 شائعات عن كورونا صدقها كثير من الناس وفندتها منظمة الصحة العالمية

أولاً: استخدام الماء الدافئ للاستحمام يقي من كورونا

نفت منظمة الصحة العالمية هذه المعلومة. وأفادت بأنه لا علاقة بين درجة حرارة ماء الاستحمام والوقاية من فيروس كورونا المُستجدّ. كما أفادت بأن الاستحمام بماء ساخن ربما يضر بأنسجة الجلد.

ثانياً: لدغات البعوض تتسبب في الإصابة بكورونا

جاء ردّ منظمة الصحة العالمية على هذه الشائعة واضحًا وحاسمًا. حيث أفادت المنظمة بأن لدغات الحشرات ليست أحد سبل انتقال العدوى بفيروس كورونا. كما أفادت أيضًا بأنه لا توجد معلومات –حتى الآن- حول إمكانية انتقال المرض من خلال لدغات الحشرات.

ثالثاُ: شائعات عن كورونا: يمكن للمتوفى بكورونا أن يعدي شخصًا آخر

قال أحد المسؤولين في قطاع مكافحة العدوى بمنظمة الصحة العالمية، أن المتوفى لا ينقل العدوى بالصورة التي ينقلها الشخص الحي. كما أفاد هذا المسؤول بأنه ثمة بعض الاحتياطات التي توصى بها المنظمة للتعامل مع جثامين المتوفين بفيروس كورونا.

رابعاً: الشباب لن يصابوا بالمرض

كانت منظمة الصحة العالمية قد شدَّدت في السابق على ضرورة الاهتمام بكبار السن وبالفئات الأكثر عرضة لمضاعفات المرض، لكن المنظمة نفت أن المرض لا يمكن أن يصيب الشباب، بل أفادت المنظمة أن الفيروس يمكن أن يقتل الشباب وعلى الجميع توخي الحذر.

الشائعة الخامسة: شبكات الجيل الخامس تنشر الفيروس

أكَّدت المنظمة أنه لا يمكن أن ينتقل الفيروس عبر موجات الراديو كما يشاع. كما أنه من غير الممكن أن ينتقل عبر شبكات الجيل الخامس.

الشائعة السادسة: كورونا لا يصيب المُدخنين

على صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك، نشرت منظمة الصحة العالمية منشورًا يفيد بأن المُدخنين بالطبع أكثر عرضة للإصابة بكوفيد-19، وأنهم من الممكن أن ينقلوا العدوى إلى الآخرين.

الشائعة السابعة: لقاح الالتهاب الرئوي يحمي من الإصابة بفيروس كورونا

أفادت منظمة الصحة العالمية بأن فيروس كورونا هو فيروس جديد، كما أن لقاحات الالتهاب الرئوي لا تنجح في الوقاية منه. بل إنه يحتاج إلى اكتشاف لقاح جديد يناسبه.

الشائعة الثامنة: الغرغرة بالخل والماء المالح تعالج فيروس كورونا

أكدت منظمة الصحة العالمية أن هذه الطريقة من الممكن أن تعالج نزلات البرد، لكن في الوقت نفسه غير فعّالة في مواجهة فيروس كورونا المُستجدّ.

الشائعة التاسعة: رش الماء المالح داخل الأنف يقي من الإصابة بكورونا

جاء ردّ منظمة الصحة العالمية على هذه الشائعة عبر صفحتها الرسمية على منصة فيسبوك، بأن هذه المعلومة لا أساس لها من الصحة كما يعتقد بعض الأشخاص.

الشائعة العاشرة: فيروس كورونا ينتقل من خلال الهواء

أفادت منظمة الصحة العالمية أن سبب العدوى من الممكن أن يكون عبر انتقال الفيروس من خلال رذاذ الشخص المصاب أثناء العطس أو السعال، ولا يمكن للفيروس أن ينتقل عبر الهواء.

وبهذه الإفادات فنّدت منظمة الصحة العالمية أشهر عشرة شائعات عن كورونا يتم تناقلها بين الناس. وانتشرت هذه الشائعات بشكل كبير بسبب الحجر الصحي وتواجد الناس بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي. والتي كانت للأسف هي منبر معظم هذه الشائعات المنتشرة عن فايروس كورونا.

المصادر: 1 2

إقرأ ايضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!