منوعات

تعرف على افضل 10 نظم تعليمية بالعالم اهمها فنلندا التي الغت الفيزياء والرياضيات

الرابط المختصر:

إنَّ النظام التعليمي هو الذي يتحكم في تنمية المجتمع وتقدمه وتطوره، وقد تم وضع قائمة بأفضل عشرة نظم تعليمية على مستوى العالم، وسوف نتعرف في هذا الموضوع على هذه النظم وكيف تعمل بالتفصيل.

أفضل 10 نظم تعليمية بالعالم

1. دولة سنغافورة كأحد أفضل 10 نظم تعليمية

احتلت سنغافورة القائمة كأفضل كأحد أفضل 10 نظم تعليمية بالعالم،

والنظام التعليمي في سنغافورة مصدرًا للإعجاب على مستوى العالم،

الجدير بالذكر ان سنغافورة كانت جزيرة متفشي بها الأمية بشكل كبير، لكنها بعد فترة استطاعت أن تتربع على المركز الثاني عالميًا بعد سويسرا في المجال الاقتصادي،

ويقوم نظام التعليم في سنغافورة على أساس أن هناك فرص عمل متساوية لكل الأفراد الذين يعيشون بها.

والمرحلة الابتدائية هناك تتكون من ستة سنوات، ثم عامين كفترة متوسطة، أما المرحلة الثانوية فتأخذ عامين فقط، إيمانًا منهم بأن الطالب لابد وأن ينتهي من التعليم النظري في فترة مبكرة حتى يبدأ حياته العملية.

وقد قامت بفرض عقوبة على كل أسرة لا تقوم بإدخال أبنائها التعليم وصلت إلى خمسة آلاف دولار، بالإضافة إلى السجن،

وأكثر ما يميز المنظومة التعليمية هناك هو أن؛ المعلم يتمتع بعلاوات ضخمة لكيلا يتجه إلى الدروس الخصوصية،

قامت الحكومة في سنغافورة بوضع صندوق ووضعت له ميزانية أربعة مليار دولار لكي يتم منح الطلاب أموال يستطيعون بها تنفيذ ما في أذهانهم من مشاريع.

2. هونج كونج

تأتي هونج كونج في المرتبة الثانية كأحد أفضل 10 نظم تعليمية على مستوى العالم،

يقوم النظام التعليمي في هونج كونج على شكل يشبه النظام التعليمي الإنجليزي، والحكومة أخذت سياسة التلقين للطالب باللغة الرسمية،

اللغة المستخدمة في التعليم في هونك كونج هي اللغة الكانتونية، أما الكتابة فيستخدمون اللغة الإنجليزية بجانب الصينية.

وتحرص جميع المدارس على أن يكون هناك تنوع في اللغة ما بين اللغة الكانتونية والإنجليزية والصينية، وقد زادت نسبة اللغة الصينية في السنوات الأخيرة، وقد تم تصنيف هذا النظام من خلال الإحصائيات العالمية كأحد أفضل عشرة نظم تعليمية في العالم..

والمرحلة الابتدائية هناك تنقسم إلى مرحلتين المرحلة الأولى منها ليست إلزامية وهي ثلاث سنوات تمهيدية، ثم تأتي بعد ذلك المرحلة الابتدائية وتأخذ ستة سنوات، ثم بعد ذلك تأتي المرحلة المتوسطة التي تأخذ ثلاث سنوات وكذلك الثانوية، ثم بعد الثانوية يأخذ الطالب دراسة لمدة عامين، وهي مرحلة اختيارية يتم منح الطالب بعدها الشهادة المعتمدة من هونج كونج، ولا يتم القبول في الجامعات كل عام، إلا لعدد قليل من الطلبة خاصًة في أي تخصص مثل الطب، الذي يكتفي بقبول طالبين فقط.

هونغ كونغ جاءت في المرتبة الأولى عالمياً لجهة أعلى تكلفة دراسة بالمدارس.

3. كوريا الجنوبية

جاءت دولة كوريا الجنوبية لتحتل المركز الثالث ضمن عشرة نظم تعليمية حول العالم.

ونظام الدراسة بها ستة أعوام في الابتدائية والإعدادية ثلاثة أعوام والثانوية ثلاثة أعوام أيضًا،

ويقوم الطالب بدراسة خمسة عشر ساعة كل يوم بالمدرسة، في حين أنه في خلال هذه الفترة لابد وأن ينام الطالب لثلاثة ساعات.

والطالب الذي يختار أن ينام ثلاث ساعات فقط هو الطالب الذي يستطيع أن يلتحق بجامعة متميزة، أما الذي ينام للأربعة ساعات فيلتحق بجامعة أقل من ذلك، أما الطالب الذي يقضي أكثر من هذه الساعات في النوم فلا يدخل جامعة عند التخرج.

وقد وضعت الحكومة ميزانية بلغت تسعة وعشرون مليار دولار من أجل خدمة المنظومة التعليمية،

والمعلم في كوريا لا يدخل أي خدمة عسكرية لأنه يقوم بدور لا يقل عن جندي في الميدان،

هذا بالإضافة إلى أن المعلم في كوريا الجنوبية يتقاضى راتبًا سنويًا يبلغ أربعة مليون دولار.

إقرأ أيضاً: أغنى عشرة أشخاص على مرّ التاريخ

4. اليابان

يتميز النظام التعليمي في اليابان بطول مدته، إذ أنه يبدأ في واحد ابريل وينتهي في آخر شهر مارس من العام الذي يليه،

وبداية اليوم في المدرسة تكون في الثامنة صباحًا ثم يستمر حتى الرابعة،

وأهم المواد التي يدرسها الطلبة هي الرياضيات والدراسات والعلوم واللغة اليابانية الأم، وبعض حرف الصناعة.

وهناك اهتمام بالغ بالاقتصاد المنزلي والرياضة، ثم التحقت بعد ذلك اللغة الإنجليزية لتصبح مادة إنجليزية إلى جانب تكنولوجيا المعلومات،

والجدير بالذكر أن؛ كل المدارس اليابانية لديها شبكة إنترنت خاصة بها، لأن الطلبة يكونون دائمًا على اطلاع بالجديد في كافة العلوم.

لهذه الأسباب جميعا حلّت اليابان كأحد أفضل عشرة نظم تعليمية حول العالم.

5. تايوان

كان النظام التعليمي قديمًا بتايوان خليط بين نظام الصين ونظام أمريكا،

وقد كانت هناك نسبة أمية كبيرة في تايوان لكنها تطورت لتصبح نسبة التعليم بتايوان ستة وتسعين في المائة من السكان.

6. فنلندا

رغم أن دولة فنلندا تحتل المركز السادس في قائمة أفضل عشرة نظم تعليمية حول العالم

لكنها دخلت في قائمة أخرى ضمن أفضل النظم التعليمية على الإطلاق، وذلك من الناحية التربوية أيضًا،

المسؤولين عن التعليم في فنلندا خططوا لقيام ثورة تعليمية حقيقية،

تضمنت هذه الثورة إلغاء تدريس الرياضيات والفيزياء والجغرافيا والتاريخ،

لكن تركوا بعض المدارس لتقوم بالطرق التقليدية القديمة حتى يعتاد الطلبة على النظام الجديد.

وقد تم وضع نموذج مصغر كمثال لهذا النظام الجديد، فعلى سبيل المثال:

يتم دراسة الحرب من الناحية الجغرافية والتاريخية وكذلك الرياضيات،

ويتم التدريس للطلبة في المقاهي وخاصًة عندما يتعلمون لغة جديدة، لأنهم بهذه الطريقة يكتسبون معرفة أكثر بالمحادثة.

وعندما يصل الطالب إلى عام السادسة عشر يقوم بنفسه باختيار ظاهرة أو موضوع ينطلق به إلى حياته المستقبلية، كما أنه يشارك في حل المشاكل، وفي الفترة الحالية يتم تدريب المعلمين لكي يطبقون هذا النظام بمنتهى المهارة.

7. استونيا

بعد أن استقلت استونيا عن الاتحاد السوفيتي اتجهت لأن تقوم بتطوير المجال التعليمي، لذلك يقوم التعليم هناك على أن يتم تلقين الطفل الذي يبلغ سبعة أعوام البرمجة الخاصة بالحواسيب،

والمدارس في دولة استونيا رقمية وكل شيء في استونيا يعمل بالنظام الرقمي، لذلك هي دولة رقمية من الدرجة الأولى، واحتلت دولة استونيا المركز السابع كأحد أفضل 10 نظم تعليمية.

8. سويسرا

إن دستور سويسرا هو الذي وضع قواعد التعليم الأساسية، فقد اعتبر أن المرحلة الابتدائية إجبارية،

وقد منع الدستور أيضًا وجود أي مدارس خاصة، كما أقر بأن العمر المسموح به لبداية التعليم هو ستة أعوام، وبعد المرحلة الابتدائية يختار الطفل ما يريد أن يدرسه حسب قدرته ورغبته.

أما أعلى الشهادات في سويسرا هي شهادة الماتورا، وهي شهادة تسمح للطالب أن يدخل الجامعة،

وتنقسم المدارس هناك إلى نوع تطبيقي ونوع نظري يختار بينهم الطالب بعد المرحلة الابتدائية،

وسويسرا تعتبر ثاني دولة من حيث التنوع الطلابي، لأنهم أكثرهم وافدين، والجدير بالذكر أن معظم العلماء في العالم الآن ينتمون إلى دولة سويسرا بسبب.

9. هولندا

إن التعليم في دولة هولندا إلزامي ومجاني حتى يبلغ الطالب عامه السادس عشر،

ولا يتم وضع أي منهج دراسي محدد، بل تقوم وزارة التعليم بتحديد قواعد خاصة بفترة الدراسة وما يجب إنجازه،

أما أولياء الأمور والطلبة هم الذين يختارون نوع التعليم، فإما أن يكون بمدرسة حكومية كاثوليكية أو بروتستانتية أو مدارس ليس لها توجه ديني.

10. كندا

احتلت كندا هذه المكانة بمجال التعليم الجامعي، لأنه لا يوجد في كندا وزارة للتعليم، والوزارات تتنوع لتشمل كل إقليم، ولكن الحكومة تقوم بتمويل نظام التعليم من المرحلة الخاصة بالروضة إلى الثانوية،

ومعظم السكان في كندا حاصلين فقط على الثانوية، وهذا أهم لديهم من التعليم الجامعي الذي من الممكن أن يكون ليس له فائدة في المجتمع.

تصنيف أفضل 10 نظم تعليمية بالعالم تم وضعه من قبل منظمة التعاون الاقتصادي و التنمية OECD لعام 2015، ولا يصدر هذا التصنيف دورياً.

إقرأ ايضاً: ستُّ وظائف ستختفي مع حلول عام 2030

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

.يرجى تعطيل مانع الاعلانات لتصفح الموقع