حياة وصحة

الاستيقاظ ليلا للتبول قد يرتبط بأمراض خطيرة

هل الاستيقاظ بشكل متكرر ليلاً للتبول أمر طبيعي؟

الرابط المختصر:

أشار عدد من الأطباء المتخصصين إلى أن الاستيقاظ ليلا للتبول بشكل متكرر خلال فترة الليل قد يكون نتاج الإصابة بأمراض خطيرة.

  • Nocturia أو التبول الليلي هي الحالة التي يستيقظ فيها الانسان أكثر من مرة للتبول أثناء الليل.
  • يمكن اعتبار الافراط بـ الاستيقاظ ليلا للتبول حالة غير عادية،
  • وقد تكون مؤشراً على تضخم البروستاتا لدى الرجال أو التهابات المسالك البولية.
  • مرض السكري وفرط نشاط المثانة هي من أسباب ظاهرة الاستيقاظ ليلاً للتبول.
  • يرتبط “التبول المفرط” عندما يزيد عن 2.5 لتر بمرض السكري من النوع الثاني.
  • ويرتبط أيضاً بوجود مشاكل في عمل الكلى والمسالك البولية.

حالات الاستيقاظ ليلا للتبول قد ترتبط بأمراض مختلفة:
مثل السكر، والقلب، وضعف الجهاز المناعي، كذلك قصور في عمل الكبد، وتصنيفات مختلفة من السرطانات،
بالإضافة إلى أن ذلك قد يكون ناتج عن بعض الأمراض النفسية مثل: الاكتئاب والقلق.

هل الاستيقاظ ليلا للتبول أمر عادي وطبيعي؟

وفي هذا الإطار تحدث البروفيسور “فيليب فان كيبريبورك” أحد المتخصصين في مجال المسالك البولية؛

حيث أوضح البروفيسور أن هناك كثيرون لديهم اعتقاد خاطئ بأن حالات الاستيقاظ ليلا للتبول ودخول دورات المياه للتبول هي امر طبيعي بسبب التقدم في العمر، وذلك غير صحيح حيث أنه من الممكن أن توجد أسباب أخرى في ذلك،

كما يجب على المصابين بهذا الداء التوجه للأطباء؛ للتعرف على الأسباب المنطقية، وتناول العلاجات المناسبة، ولا ينبغي أن يترك الإنسان نفسه في براثن تلك الحالة السيئة.

وتابع الدكتور “فيليب” حديثة حيث أشار إلى أن قلة حصول الإنسان على القسط المناسب من النوم تؤثر بشكل سلبي على القدرات العقلية والادراكية، ومن أبرزها التركيز والتذكر أو استنباط الحقائق الجديدة.

أسباب أخرى

الكافيين

بالطبع يعتبر الكافيين المتواجد في مشروبات كالقهوة وغيرها من المشروبات من مدرات البول وهو أحد أسباب ظاهرة الاستيقاظ ليلا للتبول.

الحمل

النساء الحوامل أكثر عرضة للذهاب المتكرر للتبول وذلك بسبب هرمون الحمل الذي يعمل على زيادة تدفق الدم إلى الكليتين وبالتالي الضغط على المثانة والحاجة للتبول.

يشير الأطباء إلى أن الإنسان يصاب بحالة تكرار التبول الليلي في حالة زيادة ما يتناوله من مياه أو سوائل،

كما أن ذلك قد يكون أحد الأعراض لمرض السكر من النوع الثاني. حيث أن المرضى في تلك الحالة تزيد لديهم نسبة السكر في الدم، وتنشط الكلى لطرد البول، ويساهم ذلك في تكرار التبول الليلي.

وهناك احتمالية لأن يكون ذلك بسبب حدوث عدوى ميكروبية في المثانة، أو بسبب وجود حصوات في الكلى. أو وجود تضخم في البروستاتا عند الذكور.

هناك أعراض لا ينبغي السكوت عنها إذا ما صاحبت تكرار التبول الليلي. على سبيل المثال: التعرق بكثرة خلال الليل، ووجود آلام مفرطة في الظهر، ونقص في الوزن لأسباب غير معروفة. وفي تلك الحالة وجب التوجه لأحد الأطباء المتخصصين دون توانٍ.

هل يمكن الحد من ظاهرة التبول الليلي ؟


تقليل كمية المياه التي تشربها قبل النوم ب 2 – 4 ساعة يمكن أن يساعد في وقف تكرر الذهاب المتكرر للتبول.
تجنب المشروبات التي تحتوي على الكافايين مثل القهوة وغيرها من المشروبات يساعد في تقليل فرص الاستيقاظ والتبول الليلي.
تجنب بعض المواد الغذائية التي من الممكن أن تعمل على تهييج المثانة. على سبيل المثال: الشوكولاتة ، والأطعمة الحامضة والأطعمة الغنية بالتوابل ، والمحليات الصناعية.

المصادر: 1 2 3

إقرأ أيضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!