اقتصاد وأعمال

6 تقنيات بسيطة من أجل التغلب على رهبة مقابلات العمل

هناك عوامل مهمة في طريقة الحصول على وظيفة مثل رصانة وطريقة كتابة السيرة الذاتية، والمهارات القيادية وخبراتك العملية وقدراتك، وفي الواقع، هناك أيضا مقابلة أصحاب أرباب العمل، وأهم ما في مقابلات الوظائف أن يستطيع المتقدم أن يقدم نفسه بطريقة مرضية وفعالة، وأهم تحدي يعترض طريقنا هو التغلب على رهبة مقابلات العمل.

في هذا المقال سنتحدث عن تقنيات التغلب على رهبة مقابلات العمل والتوتر والقلق المصاحب لها.

ما معنى أن تكون قلقاً أثناء مقابلة العمل؟

عادة ما تقوم الأعصاب بردة فعل نتيجة التواجد في بيئة غير مريحة أو غير مألوفة لنا. يستعد الجسد عادة للقتال والهروب من الوضع غير المألوف وما يقود هذه العملية هي الأعصاب وذلك كرد فعل للتهديد الذي يتم تخيله.

عادة ما يصاحب ردة فعل الأعصاب تنفس سريع مع سرعة ضربات في القلب، احمرار وشحوب في الجلد، تعرق، واتساع حدقة العين. ردود فعل الجسم هذه هي ردود فعل تلقائية الحدوث، وهي مفيدة في المواقف التي فيها تهديد حقيقي، لكنها حتماً تؤثر علينا سلباً في مقابلات العمل. ولذا، فمن الأفضل أن تحافظ على هدوئك قبل التوجه إلى مقابلة. 

ولحسن الحظ، بإمكان كل واحد منا تجربة عدد من الاستراتيجيات والأنشطة المختلفة في التغلب على رهبة مقابلات العمل.

كيف تخفف حدة التوتر أثناء مقابلات العمل

ننصحك بتجربة الاستراتيجيات التالية في كل مرة تجري فيها مقابلة عمل:

  • تفاءل دائماً، واجعل لغة الجسد تعبر عنك.
  • اعتبر مقابلة العمل مجرد دردشة.
  • خذ نفساً قبل بدء التحدث، تحدث بروية وهدوء.
  • استخدم تقنية التوقف.
  • حرك يديك وأبقيها مشغولة.

استراتيجيات التغلب على رهبة مقابلات العمل

أولا: تفاءل واجعل ثقتك بنفسك عالية وأجعل لغة جسدك طبيعية

اجلس بثقة أثناء المقابلة، وضع الجسم والاسترخاء له تأثير إيجابي على الأفكار، ابتسم، فالابتسامة يعطي انطباعا بأنك سعيد، في الحقيقة، هذا يزيد من الهدوء والاسترخاء.

 ثانياً: اعتبر مقابلة العمل مجرد دردشة فقط

ذكر نفسك دائماً أن مقابلة العمل ليست أكثر من حوار بينك وبين شخص آخر. تغيير وجهة نظرك عن ماهية المقابلة سيساعدك على الهدوء والراحة، لذلك اعتبرها نقاش ودردشة.

تتلخص المهمة في مقابلة العمل في الرد على الأسئلة، وأن تكون شخصاً صادقاً، ليس هناك شيء آخر أنت ملزم بفعله.

ثالثاً: حاول قدر المستطاع أن تأخذ نفساً بهدوء قبل التحدث

عندما تكون مستمعا في مقابلة العمل، حاول التركيز على تنفسك ولكن لا تدع عقلك يشرد. حاول أن تتوقف للحظات قبل الإجابة، هذا يمنحك مزيداً من الوقت للتفكير قبل الرد على الأسئلة. تكمن أهمية التنفس والتركيز عليه قبل التحدث في استقرار حالتك الذهنية والشعور بالهدوء مع الانتباه.

رابعاً: استخدم استراتيجية التوقف في المقابلة

استراتيجية التوقف، في الحقيقة، أسلوب ذهني في كيفية التعامل مع المواقف العصيبة. استراتيجية التوقف تشمل 4 نقاط رئيسية يمكن تلخيصها كما يلي:

  • ركز على أفكارك وليس على أفعالك.
  • خذ نفسا عميقاً كلما احتاج الأمر لذلك.
  • راقب عواطفك وأفكارك، راقب ردة فعل جسمك أثناء المقابلة، وحدد لماذا تكون ردة فعل جسدك هكذا.
  • اكتب نتائج أفعالك وأخذها بعين الاعتبار في المرات المقبلة.

خامساً: ابق يديك مشغولة أثناء مقابلة العمل

الفكرة هنا تكمن في توجيه الطاقة نحو عضو آخر في الجسد وهو اليد، حاول مثلا أن تمسك قلماً بيدك أثناء المقابلة، لكن لا تبالغ في حركات اليد بشكل يلفت الانتباه. يعتبر توجيه الطاقة تقنية لتخفيف التوتر والضغط أثناء مقابلة العمل.

نصائح هامة في التغلب على رهبة مقابلات العمل

سنذكر هنا بعض الاقتراحات التي ستساعدك على الهدوء والاسترخاء قبل إجراء المقابلة.

احرص على تناول وجبة الإفطار

توفر وجبة الإفطار الطاقة اللازمة لبقية اليوم، وفي الحقيقة، يعمل الجوع على زيادة القلق والتوتر، ويزيد من الضغط. من أجل الاستعداد الجيد للمقابلة حاول أن تتناول أكثر طبق تعشقه لأن ذلك يزيد من حالة السعادة والرضى.

الاستعداد

الاستعداد للمقابلة يعمل في معظم الأحيان على خفض حالة التوتر. استخدام كل الموارد المتاحة في استخدام الانترنت للبحث عن الشركة وعن تحضير الأوراق المطلوبة قبل الذهاب.

المشي

يعتبر المشي من التمارين الرياضية التي تعمل على إصدار الدماغ على مواد كيميائية لها علاقة بهرمونات السعادة. يعتبر التواجد خارج البيت قبل المقابلة جيدا للصحة العقلية فهو يساعد في تصفية ذهنك. احرص على الحصول على نزهة لا تقل ربع ساعة.

الدردشة مع أفراد العائلة

التحدث مع أشخاص إيجابيين قبل مقابلة العمل أمر هام، وذلك، لما له من أثر إيجابي على زيادة ثقتك بنفسك. يعتبر تلقي المديح من أفراد العائلة أو الأصدقاء المقربين عامل استرخاء ومهدئ للأعصاب.

اجعل مقابلة العمل في الصباح

إجراء مقابلة العمل في الصباح سيوفر عليك أي قلق يمكن أن تتعرض له في يومك. عادة ما يكون الذهن صافٍ والانتباه جيد في ساعات الصباح. وفي الختام، نؤكد على ضرورة اتباع تقنيات بسيطة في التغلب على رهبة وأخطاء مقابلات العمل لما له من أثر إيجابي على النفس، ولأنها تزيد من الهدوء والاسترخاء، بالإضافة للتركيز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!