منوعات

10 طرق تضمن نجاح الحب من طرف واحد وإلّا عليك نسيانه للأبد

قد تجلس ذات صباح داخل مقهى بجوار عملك وهناك ترى فتاة جميلة جالسة في الاتجاه المقابل لك، فتشعر أنها فتاة أحلامك. تعتاد كل يوم الذهاب للمقهى، حتى تراها ثم يحدث وتتحدث إليها. إلى أن تولد بداخلك مشاعر عاطفية من ناحيتها، لكنها لا تعطيك نفس المشاعر. في الوقت الذي تستحي أن تعبر فيه عما يحمله قلبك من أجلها وأنت تعرف أنها لا تحمل بقلبها لك أي نوع من العاطفة، أو يتم التجاهل في الحب من طرفها. هذا هو الحب من طرف واحد One-sided love وفي التقرير التالي سوف نتحدث عنه بشكل أوسع.

هل أنت عاشق من طرف واحد؟ هل المضي في الحب من طرف واحد مستحيل؟ هل أنت في حيرة من أمرك في أن تكمل هذا الحب أم عليك نسيانه للأبد؟ أم أنّ عليك بذل كل جهد ممكن، حتى تجعله حبا ناجحا ومتبادلاً. إذن دعنا نركز على الجانب الإيجابي ونجعله متبادلاً.

تعريف الحب من طرف واحد One-sided love

كتلة من المشاعر التي تصدر من أحد الأشخاص، إلى شخص ما، لكن هذا الشخص لا يعطي للطرف المقابل نفس الاهتمام أو الحب. ويختلف هذا الحب عن الحب الذي يكون موجهاً من طرفين، ويتبادل فيه الحبيبان المشاعر. ويمكن وصف هذا الحبيب الذي يعطي ولا ينتظر مقابلاً لمشاعره بأنه شخص مفعم بالأمل. لأنه يعيش ولديه أمل على أن يشعر به من يحبه في أحد الأيام.

الحب من طرف واحد في علم النفس

يشكل مفهوم الحب في علم النفس من طرف واحد، بأنه شعور أحادي بالرومانسية نحو شخص ما، لكن هذا الشخص لا يظهر منه شعور مماثل. وتؤكد العديد من الأبحاث العلمية الاجتماعية والنفسية أن هناك الكثير من قصص الحب ذات الطرف الواحد. ويوضح الخبراء النفسيون أن سبب انتشار مشاعر الحب ذات الطرف الواحد في احتياج الناس للحب. وهذا ما يدفع البعض إلى بذل الكثير من الجهد، حتى يحصلوا على نفس الشعور من قبل الشخص المرغوب في إقامة علاقة حب كاملة معه، إلا أن محاولاتهم تعود بالفشل.

10 طرق لجعل الحب من طرف واحد ناجحا

1- حاول أن تصبح صديقا لمن تحب

قبل أن تفكر في بدء علاقة مع شخص ما، من المهم جدًا أن تصبح صديقه العزيز أو حتى أفضل صديق له. لذا فإن الخطوة الأولى والأهم هي أن تصبح صديقًا جيدًا لمن تحب وتكسب ثقته.

لذلك عندما يبدأ حبيبك بمعرفتك جيدا كشخص، عندها فقط سيكون قادرًا على التفكير في احتمالية أن تكون في علاقة معه.

2- تجنب الهوس في الحب

ومعنى هذا ألا يترك المحب نفسه للحب من طرف واحد أن يستهلك كل طاقته ومشاعره. مما يترتب عليه التجاهل الواضح من قبل الطرف المقابل. خاصة وأنه يكون على علم بمشاعره لذلك يجب أن يعدل المحب في التعبير عن مشاعره، ويعدل حتى في مشاعره الداخلية بينه وبين نفسه.

اجعل حبيبك يعتقد أنك لست مهووسًا به ولكنك تحبه، تحبه حقًا. إذا أصبحت مهووسًا بشكل مفرط، فقد يتجاهلك تمامًا، ولا يعطي الأولوية لمحادثاتك أبدًا.

3- استمر في التواصل مع الحبيب

تحتاج إلى مواصلة المحادثة والتواصل مع الحبيب؛ لأنك إذا توقفت عن التواصل سوف يتوقف كل شيء عندها. لجعل الشخص الذي تحبه يدرك قيمتك تحتاج إلى التواصل معه على أساس منتظم.

لا تصبح يائسًا جدًا وامنح الطرف الآخر مساحة ووقتًا للرد. من خلال تواصلك مع حبيبك، دعه يعرف أنك موجود دائمًا إلى جانبه.

4- حال الافتكاك عن مشاعرك

عليك التأكد من مشاعرك والتواصل مع نفسك من الداخل. حاول معرفة ما إذا كنت تريد حقًا تحويل الحب من جانب واحد إلى حب متبادل. في الحقيقة يندم معظم العشاق من طرف واحد على ملاحقة أحبائهم؛ لأنهم أدركوا لاحقًا أن حبهم لم يكن حقيقيًا أبدا. من الأفضل لك أن تعرف قبل اتخاذ أي إجراء ما هو قرارك الداخلي. لذلك قرر بنفسك، وامضي قدمًا في هذا الحب فقط عندما تكون متيقنا تمامًا من مشاعرك.

5- استوعب أن الوضع الحالي هو السيء ولست أنت

لنفترض أننا وقعنا في حب شخص لا يشعر بالشيء نفسه تجاهنا، فإن أول شيء نفعله جميعًا ودائما هو أن نبدأ في العثور على أخطاء في أنفسنا. في الحقيقة هذا خطأ تماما! توقف عن لوم نفسك؛ لأنك لم تكن جيدًا بما فيه الكفاية، حاول أن تتقبل حقيقة أن الموقف هو السيء، ولست أنت المخطئ.

كل منا لديه ميول مختلفة مثل ميلنا لطعام وملابس معينة، ولكن هذا لا يعني أننا لسنا جيدين بما في الكفاية. لذلك إذا لم يشعر شخص ما بنفس الطريقة التي تشعر بها تجاهه، فافهم أنك في موقف لا يمكنك التحكم فيه. وتقبله. وأن الميل في النهاية هو الذي يحكم ويفرض سيطرته.

6- أبرز صفاتك الحسنة

لا تحاول التمثيل، كن كما أنت ولا تتصنّع، كن شخصا طبيعيا تماما. ليس عليك أن تكون سوبرمان حتى تلفت انتباه من تحب، فقط كن صادقا مع نفسك وامنح الطرف الآخر الفرصة لفهمك بشكل أفضل.

ليس عليك إخفاء عيوبك، وتكون من فئة المتلاعبين بالعواطف، فقط يجب أن تكون صادقاً في مشاعرك وصادق مع نفسك، وأن تمنح الطرف الآخر الوقت لفهمك من الداخل والخارج. عندها سوف يتواصل معك؛ لأنك حقيقي ولست شخصا مزيفاً.

7- اهتم بالشريك وبادله الاحترام

لجعل تبادل المشاعر مع الحبيب ممكنا، عليك أن تحترمه في جميع جوانب الحياة، عَوّد قلبك وعقلك على تقبله كما هو. وليس فقط لإثارة إعجابه وكسب ثقته. عليك احترامه والاهتمام به؛ لأنك تريد ذلك فعلا، وليس بغرض إثارة إعجابه. إذا أظهرت له الاهتمام والرعاية والحب بصدق، فقد يدرك قيمتك الحقيقية، ويتعلق قلبه بك.

8- تواجد عندما يحتاجك حبيبك

يجب أن يكون المحب بجوار من يحبه في أحلك الظروف ومتى تعرض إلى مشكلة صعبة وجده بجواره. وعليه أن يقدم المساعدة دائماً له، مما سيكون لذلك الأثر على من يحب.

الدعم هو السمة التي يبحث عنها الناس عادة في شريك الحياة المحتمل. تذكر شيئًا مهما، لا يمكنك بمفردك بأي حال أن تجعل الحب من طرف واحد ناجحًا. يجب على الشخص الآخر أيضًا بذل الجهد لفعل الشيء نفسه. ومع ذلك، فمن واجبك أن تُطمئن حبيبك إلى أن العلاقة ستنجح بينكما وأنك تحبه حقًا.

9- لا تتحدث عن مشاعرك مرارًا وتكرارًا

يجب ألا تخبر من تحب عن مشاعرك مرارًا وتكرارًا وخاصة إذا لم يهتم بحبك له. فقط احتفظ بمشاعرك لنفسك واستمتع بحياتك. إذا كنت تعتقد أنه بعد إخبار حبيبك عن مشاعرك مرارا وتكرارا أمر جيد دون تقبله من الطرف الآخر فأنت مخطئ تمامًا. في الحقيقة هذا سيثير سخط الطرف الآخر عليك. لذلك حافظ على نفسك واعرف حدودك، ولا تكن مملا في طرح الموضوع مرات عديدة وانتظر الوقت المناسب.

10- توقع الأقل دائما في الحب من طرف واحد

هذه أهم قاعدة للحب من طرف واحد. لا تتوقع الكثير؛ لأنه في هذه الحالة يمكن أن تكون الصدمة قوية جدا، ولن تكون عندها مستعدًا لمواجهة الظروف السيئة. ليس عليك تحمّل عبء الأشياء مرة واحدة. حاول أن تأخذ الأمور بسهولة وبساطة وأن تتأقلم مع الوضع.

ما هو تأثير محاولات الحب الفاشلة على المحب؟

تعد محاولات إبراز المشاعر العاطفية مثل تقديم الهدايا والاهتمام والابتسامات الدائمة من الأفعال التي يقوم بها المحب. حتى تصل مشاعره إلى الطرف الثاني، وينتظر عنها رد فعل إيجابي من ذلك الشخص. وفي حالة كان رد الفعل سلبياً، ولم يحصل الشخص على ما يريده من مشاعر مقابلة لمشاعره يشعر بحالة من الإحباط، وتكون بداية لمشكلة نفسية أو اكتئاب يواجه هذا المحب.

هل تتغير مشاعر المحب متى وجد إهمال لها؟

تظهر علامات حب الرجل للمرأة من طرف واحد على المحب بشكل واضح. ومنها الاهتمام المبالغ فيه من قبل هذا المحب المندفع الذي لا يترك فرصة تظهر حبه إلا وقام باستغلالها، حيث تكون حبيبته على قمة الأولويات في حياته فلا يؤجل لها أمر. وما إن طلبت مساعدة إلا وساعدها، ومتى اتصلت به ترك ما بين يديه من أجلها. لكن قد يتغير هذا الاهتمام متى وجد مشاعر عكس التي ينتظرها، ومتى وجد اهتماماً منخفضاً عما يقدمه فيبدأ بالدخول في حالة من الملل والإحباط وعدم الاستجابة.

علامات بارزة للحب من طرف واحد

1. الجهد المبذول

يقدم المحب جهد واضح ليحاول من خلاله أن يبين مشاعره لمن يحب مثل أن يخطط للقيام برحلة، ويجهز للاحتفال بمناسبة ما. ويقوم ببعض الأفعال التي من شأنها إسعاد من يحب، حتى إن كان لن يتلقى أي مقابل تجاه هذه الأفعال.

2. الأولويات

يحاول المحب أن يجعل حبيبته على قائمة الأولويات لديه، فيكون دائماً حريصاً على الاحتفال معها وقضاء الأوقات بجانبها. بالرغم من أنها قد تكون غير مهتمة بما يفعل ولا تبالي به، وقد تفضل البقاء مع أصدقائها بدلاً منه.

3. التواصل

يفضل المحب أن يكون على تواصل مستمر بمن يحب. ويقوم بالاتصالات الهاتفية أو إرسال الرسائل من أجل أن يأخذ نصيب من اهتمامات من يحبه.

4. الاعتذار

يقدم المحب اعتذارات بدون داع لمن يحب، حتى لو لم يصدر منه في الأساس أي خطأ يحتاج تقديم الاعتذار عليه. وما يجعله يبالغ في الاعتذار هو عدم سيطرته على مشاعره، في حالة أن الطرف المقابل لا ينشغل بما يفعله المحب.

5. التعب والإرهاق

يتعرض المحب للضغوط النفسية بسبب علاقة الحب من طرف واحد التي يعيشها بمفرده؛ مما يجعله عرضة للتعب الشديد. الذي ينتج عن التفكير الزائد في الطرف الآخر، والقلق الناتج عن الانتظار والحاجة إلى الحب المتبادل.

6. تبرير الأفعال

يحاول المحب أن يبرر إهمال مشاعر الطرف المقابل له وعدم استجابته لمشاعره، من خلال خلق أعذار وهمية لأفعاله.

كيف تعرف أن الحب غير متبادل؟

يمكنك اكتشاف علامات الحب عند الرجل أو المرأة غير المتبادل، عندما تحب شخصاً بقوة، وتكون حريصاً على نجاح العلاقة العاطفية بينكما. بينما هو لا يهتم بذلك أو له شخصية قوية وقيادية غير معتدلة، بل تأخذ الاتجاه السلطوي فهو لا يعطيك فرصة للتعبير عما تريد. ويحاول تقليص علاقاتك الاجتماعية بين زملائك وأصدقائك وعائلتك، ويتحكم في طريقة ملابسك وطريقة تعاملك مع من حولك. وهذا يعني أن العلاقة بين الطرفين لا يوجد بها حب متبادل، ولا يجب على أي شخص أن يقبل هذه القيود بحجة الحب.

متى يمكن اكتشاف الحب من طرف واحد؟

يحرص المحب من طرف واحد، على بداية التواصل مع الطرف الثاني. حتى يحرز هدفاً في العلاقة، إذ يرسل رسالة نصية مثلا بحجة الاطمئنان عليه، حتى يفتح مجال للنقاش وتبادل الحديث. وعندما يجد المحب نفسه هو دائماً من يهتم ويتواصل دون اهتمام الطرف الثاني. فهذا مع معناه أن هذا الحب من طرف واحد؛ لأن الحبيب لا يبادل المحب نفس المشاعر.

ما هي أهمية الاعتذار في العلاقات العاطفية؟

عندما تجد نفسك أنت دائماً من يعتذر على الأخطاء دون الحصول على اعتذار من الشخص المقابل. عندما يقع منه أي خطأ، فهذا يعد حباً من طرف واحد. لأن الطرف الذي يسعى إلى إغلاق كل الخلافات التي تحدث بين الطرفين وغلق المشاكل بدون حلها بهدف الحفاظ على وجود علاقة فقط، فهو الطرف المحب بينما الطرف المقابل في هذه الحالة، فإنه لا يحب. ومع استمرار هذه الطريقة في العلاقة بينهما يبدأ المحب في الملل من العلاقة والخروج منها؛ لأنها تدريجياً تقلل من قيمته المستقبلية، وتقلل من احترامه لنفسه.

ما هو الأسلوب الأمثل للتعامل مع الحب من طرف واحد؟

قد تكون إحدى درجات الحب من طرف واحد هو بداية بسيطة لعلاقة عاطفية قوية وناجحة بين شخصين. متى تمكن المحب من التعبير عن مشاعره، وحصل على حب من الطرف المقابل، وقد يكون بداية غير صحية لعلاقة فاشلة ينتج عنها الكثير من المشاعر السيئة. إن بالغ المحب في إبراز مشاعره، ولم يحصل على أي تقدير لها، وقد يدفع المحب بتغيير علاقاته الاجتماعية مع من حوله جميعا؛ مما يؤثر ذلك على علاقاته بين الناس، وهنا نعرض لك أساليب يمكن اتباعها عند التعامل مع الحب من طرف واحد:

  1. لا تبحث عن عيوب في شخصيتك، أو في جسدك متى لم تحصل على حب متبادل.
  2. لا تلوم نفسك إن لم يقابل الطرف الثاني اهتمامك به بالاهتمام المنتظر.
  3. قم بتوسيع دائرة الاهتمامات العامة في حياتك وأبحث عن أشخاص يدخلون على نفسك الفرح والمرح ولا تفكر فيما مضى.
  4. حاول ألا تفكر في مشاعرك العاطفية تجاه ذلك الشخص واهتم بممارسة رياضة أو هواية معينة.
  5. فكر في مستقبلك وركز على صناعة نجاح جديد يضاف إلى قائمة أعمالك وحدد أهداف جديدة وحاول تحقيقها.
  6. تعلم أن كل شيء في الحياة سهل وقد ينتهي بسهولة وقد لا يدوم معك طويلاً لذلك لا تعلق نفسك بأي شيء يمكن أن يؤثر عليك بشكل سلبي.

ما هي إيجابيات الحب من طرف واحد؟

قد يقع شخص في علامات الحب، ولا يجد شعور مقابل لشعوره من حبيبه. في نفس الوقت، فإنه لا يستطيع التخلي عن هذه المشاعر فهنا ينبغي عليه أن يستفيد بشكل إيجابي من هذه العلاقة، حتى لا تؤثر عليه بطريقة سلبية ومنها:

  • قوة التحمل والتعود على تحمل الضغوط النفسية السيئة التي تنشأ عن علاقة عاطفية غير عادلة. وعدم انتظار المحب أي مقابل من الطرف الثاني.
  • الرضا بالقضاء والصبر على البلاء هنا يصبح المحب قادراً على الصبر والتعود على عدم انتظار الجزاء. كما يوجه اهتمامه إلى أشياء تخدمه بدال من تضييع الوقت في الانتظار والحصول على الاهتمام والحب.
  • الإيمان بأن السعادة لا تتعلق على وجود أشخاص يعطونا الحب والاهتمام: في الحقيقة يمكننا صناعة السعادة بأنفسنا ومن أجل أن نكون سعداء سواء سعادة بتحقيق نجاح معين أو تنفيذ هدف جديد.
  • الإيمان بالقدرات الشخصية وأن النجاح والتوفيق والسعادة تحتاج إلى قرار من أعماق الشخص يكون مبني على تجارب صعبة تعطيه دفعة قوية إلى المستقبل.

مصادر أخرى عن الحب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى