التاريخ والحضارة

سور الصين العظيم: لماذا تم بناؤه؟ وهل كان عظيماً كما يقولون

الرابط المختصر:

كثيرًا ما نسمع عن سور الصين العظيم وأنه واحدًا من عجائب الدنيا السبع الجديدة، ولكن ما هو تاريخه؟ وطوله؟ ولماذا تم بناءه من الأساس؟ وما كنت المنفعة الحقيقة منه؟ كل ما تريد معرفته ستجده بين يديك خلال هذا المقال.

تم استخدام سور الصين العظيم بعد الحرب العالمية الثانية في الأمور التكتيكية لمواجهة الجيش الياباني الزاحف. وهو في الحقيقة سور ممتد على طول 20 ألف كيلو متر. ولم يتم بناؤه في حضارة واحدة فقط. بل على مدار قرون طويلة تم بنائه ووصل المعدل الزمني للبناء حوالي 2000 سنة.

المعدل الزمني لبناء سور الصين العظيم

البداية: مرحلة ما قبل توحيد الصين

وخلال هذا المرحلة تم وضع حجر أساس بناء سور الصين العظيم، وكانت في القرن الـ 7 قبل الميلاد، وهي كانت مرحلة ما قبل توحيد الصـين تحت “كين أوتشين”، وفي خلال هذه الحقبة تنافست الكثير من الدويلات على السلطة وتم حكمها من حكام عدة.

ولكن في مرحلة معينة قرر دوق مملكة تشي، أحد الحكام آنذاك، بناء سور الصين العظيم من أجل حماية نفسه من مملكة تشو المجاورة، وبالفعل بدأ البناء بالشكل المبدئي.

توحيد الصين: مرحلة الإمبراطور كين

وقرر الإمبراطور “كين شي هوانج” في عام 221 قبل الميلاد استكمال بناء هذا السور. والغرض الرئيسي من وراء ذلك حماية الإمبراطورية من العدوان. وبدأ بالفعل باستكمال البناء ووصل الأسوار التي تم بنائها بأفضل التقنيات العصرية. كما امتد السور إلى 5 آلاف كيلو متر من ليناتو بداية من الغرب حتى لياودونج في الشرق.

توسع الإمبراطورية: مرحلة هان

وفي مرحلة سلالة هان توسعت الإمبراطورية وعمل الإمبراطور هان جازو على توسيع سور الصين العظيم ليشغل مساحة وصلت إلى 6 آلاف كيلو متر قبل أن يموت. وكانت أبعاده بداية من دانهوانج في الشرق وصولًا إلى المحيط الهادي إلى الغرب.

القرن الـ 13 بعد الميلاد

ما تعرف بمرحلة النهضة من جديد لبناء سـور الصين العظيم في أواخر القرن الـ 13 بعد الميلاد. وتم إقرار إدخال الكثير من التحديثات مثل عمل خط دفاعي موحد من أجل مواجهة الغزاة في المستقبل.

سور الصين العظيم لم يكن عظيمًا في أداء مهامه!

نهاية البناء

في عام 1644م تم إثبات عدم كفاءة سـور الصـين في الغزوات الأمر الذي دفع سلالة كينج لتأسيس درع قوي في وجه أي غزاة، و عندما قدم الغزاة من مانشو الشمالية أحد الولايات أطاحوا بسلالة مينج التي تحكم في ذلك الوقت، وأسسوا سلالة كينج وكان لهم فكر آخر في استكمال أعمال سور الصين العظيم ليكون حائلًا حقيقًا أمام أية قوة مهما كانت حجمها وهو ما حدث بالفعل.

ما هو سبب بناء سور الصين العظيم أساسًا؟

كما ذكرنا من قبل كانت كل مرحلة بناء ســور الصين العظيم وحتى النهاية حملت الكثير من الأهداف الصريحة. ولكن في النهاية كان الغرض حماية الحدود سواء من سلالة المنشوريين أو السلالات الأخرى التي كانت تحكم.

ويمكننا القول إن سبب بناء سـور الصـين العظيم على مر التاريخ كان بهدف حماية حدود الدولة من غزوات أي قبائل من منغوليا. وبالفعل نجح السـور في تنفيذ المهمة، ولكن عند مواجهة أي جيش تقليدي فإن السـور ليس له فعالية كبيرة.

وإجمالًا فإن سور الصين العظيم سقط أما الغزاة الأجانب أصحاب الجيوش الغفيرة. فما كان فقط يقوم به تأخير الزحف فقط. لكنه لم يستطع الصمود في نهاية المطاف. ولكنه قام بأفضل أداء مع هجمات قبائل البدو الشمالية محدودة العدد، وفي النهاية وقعت الصـين تحت طائلة الحكم المغولي.

إقرأ أيضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!