طب وصحة

علاج القولون العصبي وأهم أعراضه وأسبابه

يعاني مريض متلازمة القولون العصبي من تذبذب أعراضه، فتارة تكون حادة وتارة تكون خفيفة، لذا بشكل عام لا ينبغي التهاون مع مشاكل الجهاز الهضمي، لأن مضاعفاتها خطيرة، كما أنها لها تأثير سلبي على الصحة النفسية، لذلك نقدم لكم اليوم كل المعلومات عن أعراض وأسباب هذا المرض، كما سنتعرف على أهم طرق علاج القولون العصبي.

تعريف القولون العصبي (Irritable Bowel Syndrome – IBS)

اسمه الطبي “متلازمة القولون المتهيج”، يطلق عليه البعض مرض العصر، لأنه يمكن أن يُصيب كل الأشخاص بمختلف الأعمار، إلا أن النساء أكثر عرضة للإصابة به، لأنهن أكثر حساسية وعاطفية عن الرجال، فالقولون العصبي هو عبارة عن خلل بالجهاز الهضمي، ينتج عنه بعض التقلصات والتشنجات التي تسبب ألماً في البطن خاصة حول منطقة السرة.

ما أهم أعراض مرض القولون العصبي؟

قبل تناول علاج القولون العصبي، يشتكي مريض القولون العصبي من مشاكل وأعراض كثيرة، يعاني منها بالجهاز الهضمي والأمعاء مثل:

  • مواجهة إسهال أو إمساك مزمن.
  • الشعور بألم شديد في المعدة.
  • ملاحظة وجود انتفاخات في البطن.
  • كثرة الغازات والتعرض للإحراج.
  • صعوبة في عملية التبول بشكل طبيعي.
  • الشعور بالغثيان وفقدان الشهية.
  • الإحساس بألم في أسفل الظهر. [1]

مضاعفات مرض القولون العصبي

في حالة التقصير والإهمال في علاج القولون العصبي، سوف تتحول الأعراض إلى مضاعفات خطيرة مثل: 

  • حدوث نزيف من عضو المستقيم.
  • فقدان ملحوظ في الوزن بدون سبب. [2]
  • الحاجة للتقيؤ المستمر، خاصة بعد تناول الطعام.
  • وجع شديد في منطقة البطن، لا يهدأ إلا بعد إطلاق الريح أو التبرز.
  • الإصابة بالأنيميا الحادة وفقر الدم.
  • تقلب المزاج والدخول في حالة من الاكتئاب.
  • مواجهة صعوبة بالغة عند بلع الطعام.
  • قد يتحول إلى سرطان القولون.

ما هي أسباب وعوامل مرض القولون العصبي؟

من أجل التعرف على علاج مرض القولون لا بد من ذكر مُسببات هذا المرض المزمن، من أبرزها:

  • حدوث خلل في الخلايا العصبية بالجهاز الهضمي، هذا الخلل ينتج عنه اضطراب في عملية الاستجابة للإشارات بين المخ والمعدة، مما يسبب الإسهال والإمساك.
  • الإصابة بعدوى ميكروبية؛ بسبب حدوث فرط في نمو البكتيريا الضارة بالمعدة، مما ينتج عنه التهاب القولون الذي يسبب تهيجاً في القولون العصبي.
  • عدم وجود توازن بين إنتاج البكتريا والفطريات الطبيعية داخل الأمعاء.
  • وجود تاريخ وراثي مع هذا المرض بالعائلة. [3]
  • تعرض الأمعاء لتقلصات بسبب انقباض العضلات، فإذا كانت التقلصات بطيئة تسببت في تصلب البراز والإمساك، إذا كانت سريعة وقوية، أُصيب الجسم بالغازت والإسهال.
  • مواجهة المشاكل والضغوط النفسية، التي تجعلنا محاطين بالتوتر والقلق طوال الوقت، مما يؤثر على الجهاز الهضمي.

علاج القولون العصبي بالأدوية

هناك بعض العلاجات الدوائية التي يصفها الدكتور لمريض القولون العصبي من أهمها:

  • عقاقير علاج الإسهال مثل عقار لوبراميد.
  • الملينات التي تعالج الإمساك مثل عقار غليكول بولي إيثيلين، هيدروكسيد المغنيسيوم.
  • أدوية مضادات الاكتئاب.
  • مكملات غذائية تحتوي على بذور القطونا (السيلليوم).
  • أدوية مُسكنة مثل عقار غابابنتين وبريغابالين.

علاج القولون العصبي بالأعشاب

من أفضل العلاجات للقولون العصبي هي المشروبات العشبية التي يمكن شربها على مدار اليوم:

1. النعناع

من المشروبات المفيدة لصحة الجهاز الهضمي والقولون العصبي، حيث إن شرب ثلاثة أكواب من مغلي النعناع باليوم، يجعل عضلات جهازك الهضمي تسترخي، كما يخفف من حدة تقلصات وتشنج القولون. [4]

2. الهندباء

قم بوضع أربعة جرامات من مطحون الهندباء على كوب ماء مغلي واشربه يومياً، فهي عشبة ذات فائدة عالية في تعزيز عمل الكبد، لينتج عصارة صفراء تنظم حركة الأمعاء، مما يقلل من التقلصات والاضطرابات الهضمية ومعالجة ظواهر القولون العصبي. [5]

3. الشمر

اخلط زيت الشمر مع الكركم أو أضف النعناع والكراوية إليه، كما يمكنك إضافة مسحوق الشمر على كوب ماء مغلي وشربه.

كل تلك الوصفات رائعة في الشفاء من القولون العصبي والتخلص من الانتفاخات والغازات بالمعدة، تساعد أيضاً في ترخية الجهاز الهضمي والتخفيف من حدة الإمساك المزمن. [6]

4. الكركم

هناك دراسة حديثة أثبتت أن شرب شاي الكركم أو تناول كبسولات الكركمين الموجودة في الصيدليات، تساعد بنسبة كبيرة في التخلص من مرض القولون العصبي، خاصة عند المواظبة على هذا العلاج لمدة شهرين، فالكركم معروف بخواصه العلاجية لكل المشاكل الهضمية. [7]

5. البابونج

من الأعشاب الطبيعية الزاخرة بالزيوت المتطايرة، فهي تساعد على علاج القولون العصبي وحل مشاكل التلبكات المعوية، جعل عضلات المعدة أكثر استرخاءً، بالإضافة إلى أنه من الأعشاب المضادة للالتهابات، لذا يفضل شرب كوبين من شاي البابونج يومياً، حتى لو لم تكن مريضا بالقولون العصبي. [8]

6. اليانسون

هو مشروب عشبي لذيذ الطعم غني بالفوائد والعناصر الصحية، يتم شربه إما من خلال إضافة بذوره بكوب ماء مغلي، أو بطريقة أخرى وهي نقعه في ماء فاتر وشرب كوبين منه يومياً، فاليانسون يمتلك قدرات علاجية طبيعية لكل مشاكل الأمعاء والقولون العصبي، كما أنه يعمل كمسكن طبيعي للجسم.

ما هي فوائد شرب المشروبات العشبية للقولون العصبي؟

يحمل المشروب العشبي الكثير من الخواص العلاجية الطبيعية للمعدة، بدون ترك أي آثار جانبية مثل:

  • ترخية عضلات الجهاز الهضمي.
  • التخلص من الضغوط العصبية والنفسية.
  • تسهيل عمليات الهضم بالمعدة.
  • التخفيف من حدة تقلصات وتشنجات الأمعاء.
  • تنظيم وتعزيز كفاءة الجهاز الهضمي.

نصائح للوقاية من مشاكل القولون العصبي:

بعد أن تحدثنا عن أسباب وأعراض وطرق علاج القولون العصبي، نختم مع بعض الإرشادات والنصائح من أجل الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وهي:

  • تناول الكثير من الأطعمة الصحية الزاخرة بالعناصر الطبيعية والألياف النباتية، مثل الخضروات والفواكه المفيدة.
  • تجنب المأكولات الضارة، مثل الأطعمة الحريفة والمعلبات والوجبات سريعة التحضير.
  • الابتعاد عن الضغوط النفسية والعصبية، من خلال الراحة وممارسة تمارين الاسترخاء كاليوغا.
  • القيام بممارسة الرياضات الصحية مثل الجري والسباحة والمشي.
  • شرب الكثير من المياه النقية على مدار اليوم، ثلاثة لتر من الماء كحد أدنى.
  • تنظيم مواعيد تناول الوجبات الثلاثة على مدار اليوم.

ذكرنا أهم 6 مشروبات تساعد في علاج القولون العصبي مثل مشروب البابونج، اليانسون، النعناع، الشمر، الكركم، الهندباء، كما تناولنا أعراض وأسباب متلازمة القولون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى