طب وصحة

علامات نقص فيتامين B12 على الوجه

يدعم فيتامين B12 الكثير من العمليات الحيوية التي يقوم بها الجسم، مثل تكوين كريات الدم الحمراء والحمض النووي، تعزيز قدرة الجهاز العصبي والمناعي، علاج مشاكل عدم كفاءة التمثيل الغذائي، كما أنه مفيد لصحة البشرة والجلد والشعر والعين، لذا إذا لاحظت علامات نقص فيتامين B12 على الوجه والأذن والشعر، فهذا المقال به الحل للتخلص من تلك العلامات.

نقص فيتامين B12

نشرت الجريدة البريطانية “Daily Express”، مقالاً مُفصلا عن أعراض نقص فيتامين B12، على البشرة والجلد والشفاه والشعر، حيث كشفت خلال المقال أن نقص هذا الفيتامين، قد لا يسبب أعراض ضارة إلا مع النقصان المتزايد له في الجسم.

إذ يساعد فيتامين B12 في إنتاج كريات الدم الحمراء، التي تنقل الدماء المُحملة بالأكسجين إلى كل خلايا الجسم، مثل البشرة والجلد وفروة الرأس، مما يقويها ويزيد من صحتها، لذا نقص هذا الفيتامين ينتج عنه تشوه وقلة كريات الدم الحمراء، بالتالي تلف وموت الأنسجة والخلايا.

ما هي أسباب نقصان فيتامين B12؟

علامات نقص فيتامين B12 على الوجه
علامات نقص فيتامين B12 على الوجه

الكثير من العوامل التي يتعرض لها الشخص، قد تكون سببا في انخفاض نسب فيتامين B12 في الدم، من أهم هذه العوامل:

  • اتباع نظام غذائي فقير بالفيتامينات والعناصر الغذائية، فالجسم يحتاج إلى وجبات صحية بها تنوع، تشمل اللحوم والأسماك والألبان والفواكه والخضروات.
  • خضوع بعض الأشخاص لحمية غذائية نباتية، تمنعهم من تناول اللحوم ومنتجات الألبان.
  • استهلاك عقاقير تؤثر سلبياً على عملية امتصاص الجسم لفيتامين B12، مثل علاجات داء السكري، مضادات الحموضة، أدوية عسر الهضم.
  • الإصابة بمرض السكري وعدم انتظام مستويات الجلوكوز في الدم.
  • مواجهة أمراض المناعة الذاتية مثل الذئبة الحمراء، الداء البطني، التصلب المتعدد.
  • شرب الكحوليات بشكل دائم، يسبب خلل في النظام الغذائي، بالتالي لا يستطيع الجسم امتصاص فيتامين B12 بشكل جيد.
  • تقدم السن فوق الستين والسبعين، يجعل العمليات الحيوية بالجسم تسير بوتيرة أبطأ من ذي قبل، حيث يتعرض المُسن لضعف في الذاكرة، أمراض مثل ألزهايمر والخرف، نقصان في نسب فيتامين B12.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل مرض فقر الدم الخبيث، مرض كرون، داء الزلاقي.
  • حدوث التهابات بكتيرية أو فيروسية في الجسم.

أهم علامات نقص فيتامين B12 على الوجه

سوف نتعرف على أهم علامات نقص فيتامين B12 على الوجه والشعر والأذن والعين، بناءً على دراسات حديثة، كشفتها هيئة الخدمات الصحية الوطنية (NHS) وهي:

1. الشعر

أكد الباحث الأمريكي الدكتور “راجندران كانان”، أن نقصان فيتامين B12 في الجسم، له مردود سيئ على الشعر، حيث يجعله متقصف وضعيفاً ويسهل تساقطه، بالإضافة إلى احتمالية الإصابة بمرض الثعلبة والصلع.

2. البشرة والجلد

نقص فيتامين B12 له أثر سلبي على البشرة، حيث يؤدي إلى ترسب مادة الميلانين المسؤولة عن لون الجلد، مما يُسبب فرط التصبغ وظهور البقع البيضاء، فالميلانين يحمي البشرة من أشعة الشمس الضارة فوق البنفسجية؛ وبالتالي يحافظ على لون الجلد الطبيعي، لكن عند نقصان هذه المادة، يتعرض الجسم لبعض المشاكل الجلدية مثل ظهور النمش الشمسي.

3. الأذن

عندما تقل كريات الدم الحمراء في الجسم، فقد تُصاب بطنين الأذن، أي سماع أصوات داخل جسمك، هذه الأصوات لا يسمعها أحد غيرك، كما ممكن أن ينتشر الطنين أو الأزيز في الأذنين، وقد تسمعه في رأسك ببعض الأوقات أو طوال الوقت.

هذه الحالة من الهسهسة كما يطلق عليها البعض، تجعل المريض يشعر كأن هناك معزوفة موسيقية داخلية والحقيقة أن كل هذه المشاكل سببها نقص فيتامين B12.

4. الفم واللسان

نقص فيتامين B12 له علاقة أيضاً بالإصابة بالتهاب اللسان، تقرحات الفم، ظهور القرح على الشفاه والخدين، كما أن اللسان يصبح ناعماً، فانخفاض نسب المغذيات في الجسم، تجعل الأعضاء غير قادرة على تنفيذ عملياتها الحيوية بكفاءة.

5. الهالات السوداء

أكد الموقع المتخصص في أخبار الصحة “شاتلين”، إن نقصان فيتامين B12، ينتج عنه ضعف في عملية الأكسجة ووصول الدماء المُحملة بالأكسجين للخلايا والأنسجة، مما يؤدي لتكون الهالات السوداء والأوردة المزرقة تحت العين.

6. العيون

هناك دراسات حديثة حذرت من تأثير انخفاض معدلات فيتامين B12 في الدم على صحة العيون، فقد يترتب على التهاون في علاج هذا النقص بالحقن والمكملات الغذائية، مواجهة اضطرابات حادة في الرؤية، قد تصل إلى فقدان البصر.

كما أن هناك أعراضاً أخرى ناتجة عن نقص فيتامين B12، ذكرتها الجريدة البريطانية “Daily Express” وهي:

  • تكون غازات في البطن.
  • تعرض العضلات والعظام للهشاشة والضعف.
  • الإصابة بمشاكل في الجهاز الهضمي مثل الإسهال والإمساك.
  • الشعور برفرفة وخفقان في القلب خاصة عند النوم.
  • تدهور بعض القدرات المعرفية مثل التركيز والذاكرة.
  • الإحساس بالضيق والخنقة عند التنفس.
  • خلل مزعج في الجهاز العصبي.
  • مواجهة بعض المشاكل النفسية مثل الاكتئاب والقلق.

من هم الأشخاص المعرضون لمخاطر نقص فيتامين B12؟

هناك بعض الأشخاص يجب أن يتوخوا الحذر أكثر من غيرهم فيما يتعلق بعلامات نقص فيتامين B12 على الوجه والجلد والعيون والجسم بشكل عام وهم:

  • المرضى بداء السكري وأمراض الجهاز الهضمي.
  • النباتيون.
  • المُسنون فوق الخمسين عام.
  • المُدخنون ومدمنون المشروبات الكحولية.
  • الخاضعون للعمليات الجراحية بالأمعاء.
  • المُصابون بسوء التغذية.

علاج نقصان فيتامين B12 بالأطعمة

النظام الغذائي السليم هو ضمانك الوحيد، للنجاة من نقص الفيتامينات بشكل عام وفيتامين B12 بشكل خاص، لذا نقدم لك بعض الأطعمة التي ينبغي الحرص على تناولها باستمرار وهي:

  • الحليب ومشتقاته من الأجبان والزبدة والقشدة، فشرب الحليب بشكل يومي، يمد الجسم بنسبة كبيرة من فيتامين B12.
  • 150 جراماً من الأسماك مثل التونة والسالمون، يوفر حوالي 54% من نسب فيتامين B12 التي يحتاجها الجسم باليوم الواحد.
  • كوب من حليب الصويا، يعطيك حوالي 45% من النسب المطلوبة من فيتامين B12 يومياً.
  • وجبة البيض الغنية بالبروتينات والفيتامينات، حيث تناول بيضتين بالإفطار، يوفران 1.6 مايكروغرام من فيتامينات B12.
  • 15 جراماً من الخميرة بها ما لا يقل عن 73%، من الاحتياج اليومي لفيتامين B12.
  • كوب الزبادي به الكثير من العناصر الغذائية، مثل الكالسيوم والبوتاسيوم وفيتامين د وفيتامينات B12.
  • لحوم الدجاج بها فيض زاخر بالفيتامينات ومركب النياسين والأحماض الأمينية.
  • حبوب الإفطار مع رقائق الشوفان، حيث تعد وجبة مثالية تبدأ بها يومك، مع كمية كبيرة من الفيتامينات والمُغذيات.

متى تستدعي حالتك الذهاب لطبيب متخصص؟

ليست فقط علامات نقص فيتامين B12 على الوجه هي ما يتطلب اهتماماً منك، بل هناك أعراض أكثر خطورة تحتاج إلى مراجعة طبيب على الفور وهي:

  • عدم الرغبة في تناول الطعام وفقدان الوزن بقدر كبير.
  • مواجهة اضطرابات مزمنة في الجهاز الهضمي، مثل الغازات وعسر الهضم.
  • الشعور بالضعف والدوار مع أقل جهد مبذول.
  • زيادة معدل نبضات القلب خاصة عند النوم.
  • تفاقم بعض المشاكل المعرفية مثل النسيان وقلة التركيز.
  • الدخول في حالة من الاكتئاب المزمن وعدم الرغبة في الحياة.
  • الإحساس بضعف وعدم القدرة على الرؤية.
  • الاعتلال العصبي والشعور بوخز وتنميل في الأطراف.
  • مواجهة مشاكل خطيرة في الجهاز التنفسي مثل صعوبة التنفس.

المراجع:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى