طب وصحة

البطيخ الأحمر: فوائده ومتى يجب تجنبه؟

هؤلاء عليهم تجنب الإفراط بتناول البطيخ الأحمر؟

البطيخ الأحمر فاكهة مفضلة لدى الكثيرين في فصل الصيف. ورغم فوائده الكثيرة واحتوائه على عناصر غذائية قيمة وضرورية إلا أنه غير مناسب لمن يعاني أمراضا مزمنة في الجهاز الهضمي.

محتويات وفوائد البطيخ الأحمر

يحتوي البطيخ الأحمر على نسب مختلفة من الماء وعنصر البوتاسيوم، الكالسيوم، الحديد، المغنيسيوم. وفيتامين سي وغيرها من العناصر اللازمة. ولكن الدكتورة “سفيتلانا فوس” لها رأي آخر بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية مزمنة في الجهاز الهضمي.

  • البطيخ الأحمر هو وجبة خفيفة ومنعشة منخفضة السعرات الحرارية في الصيف. يتكون البطيخ من أكثر من 90% من الماء، وكذلك العناصر الغذائية الأساسية، بما في ذلك الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.
  • يؤدي تناول البطيخ بكميات كبيرة إلى مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الإسهال والانتفاخ وتكون الغازات.
  • يحتوي البطيخ على مضادات أكسدة مثل بيتا كارتين وحمض الأسكوربيك. وهذه المضادات تقلل من أضرار الجذور الحرة الناشئة من تفاعلات مختلفة داخل الجسم، كما يحتوي على صبغات السيترولين والليكوبين.
  • للبطيخ تأثير مشابه لتأثير الفياجرا، فهو يساعد على تدفق الدم من وإلى القلب. لأن مواد الأرغينين والسيترولين وأكسيد النيتروجين في البطيخ تعمل على تدفق الدم إلى جميع أنحاء الجسم.

مشاكل صحية تتطلب تجنب تناول البطيخ الأحمر

أوضحت الدكتورة “سفيتلانا فوس” أن الأشخاص الذين يعانون من الإسهال المزمن وأمراض البروستاتا والحصى في الكلى أو من يعانون من مشاكل أخرى في الكلى والتهابات القولون ينبغي لهم تجنب تناول البطيخ الأحمر.

أما بالنسبة للأشخاص غير المصابين بالمشاكل الصحية السابق ذكرها، فإن تناول البطيخ يعد مفيدا للغاية حيث يحتوي على نسب كبيرة من المياه والعناصر المعدنية والفيتامينات الضرورية.

أيضا فإن صبغة الليكوبين المتوفرة بنسبة عالية في البطيخ تعمل على تحفيز إنتاج الكولاجين وبذلك حماية الجلد من تأثير الأشعة فوق البنفسجية، لذا فإنه من الجيد تناول نحو 200 جرام يوميا من البطيخ الأحمر في موسمه.

كما تنصح الدكتورة بعدم تناول البطيخ في غير موسمه، فهذا يعني استخدام مواد كيميائية “النترات” تساعد على نضجه في وقت مبكر، وعلى هذا يتعرض الجسم إلى أضرار صحية على المدى البعيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى