حياة وصحة

فرشاة الأسنان .. متى يجب تبديلها ؟

الرابط المختصر:

جميعنا يستخدم فرشاة الأسنان بعد تناول الوجبات الغذائية؛ بهدف حماية الأسنان من مخاطر التسوس. غير أن هناك دراسات أكاديمية أشارت إلى ضرورة تغييرها كل فترة؛ نظرًا لإمكانية تكاثر الميكروبات والبكتيريا بها.

في الحقيقة يحذر الأطباء في تخصص الفم والأسنان من الاستمرار في استخدام نفس الفرشاة لفترة زمنية طويلة. نظرًا لأنه في حالة استخدام نفس الفرشاة لمدة طويلة سوف تصبح محل لتراكم الفيروسات والجراثيم. وخاصة بالنسبة لمن يتركون الفرشاة دون تنظيف، وذلك يعرض صحة الأفراد لسلبيات لا حصر لها.

وهنا يساور القراء سؤال مهم، وهو ما التوقيت المثالي لتغيير الفرشاة؟ الجميع يرتدون الملابس لفترة معينة ثم تتقادم، ونفس الأمر بالنسبة للفرشاة.

ما هو التوقيت المثالي لتغيير فرشاة الأسنان؟

الاهتمام بالأسنان من بين الأمور الجوهرية، التي تساعد في استمرار الإنسان بصحة جيدة. لذا يهتم أطباء الأسنان باختيار نوعيات ذات جودة مرتفعة من فرش الأسنان، مع تغييرها عند الاستخدام بعد كل فترة زمنية.

يوصي جميع أطباء الأسنان بالولايات المتحدة الأمريكية بأهمية تنظيفها بعد كل مرة تستخدم فيها. وذلك أيًا كان نوع الفرشاة سواء تقليدية أو كهربائية.

أوضح بعض الباحثون إلى أن ترك فرشاة الأسنان دون اهتمام؛ سوف يجعل منها بيئة مناسبة لنمو الميكروبات والجراثيم، ومن ثم تعرض الفم للأمراض المزمنة، والسبب هو وجود تلك الفرض في أماكن رطبة داخل دورات المياه.

من المهم أن يترك الأفراد الفرشاة بشكل عمودي ومعرضة للهواء؛ حتى يمكن أن تجف الشعيرات التي تتألف منها. وعلى الرغم من التنبيهات والنصائح المستمرة بأهمية تغيير فرش الأسنان كل فترة. إلا أن المعاناة لا زالت مستمرة جراء ذلك، ويستقبل أطباء الأسنان كثير من المرضى في كل يوم نتيجة لذلك. وبشكل عام يفضل استخدام فرشاة مستيقمة وذات شعيرات لينة، كما ينصح أطباء الأسنان بفرشاة مستقيمة ذات شعيرات ناعمة والتأكد من ان هذه الشعيرات لن تسقط عند استخدام الفرشاة. ويوصي الأطباء أيضاً بضرورة نعومة شعيرات الفرشاة حتى لا تسبب أي ضرر للثة والأسنان.

في الحقيقة وحتى الآن لا يمكن القول أن هناك فرشاة مثالية وأفضل من نوع آخر، لذا اختر الفرشاة التي تناسبك وتناسب أسنانك.

إقرأ ايضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!