أخبار وأحداث

فيروس “كوفيد 19” بدون أعراض .. بروفيسور روسي يكشف “خداع” الفيروس

فيروس كورونا أو كوفيد- 19 ينتشر بسرعة بسبب خداعه

الرابط المختصر:

في أحد المستشفيات في مدينة بطرسبرغ بروسيا، اكتشف أحد الأطباء السبب الرئيسي وراء خطورة فيروس كوفيد 19 ، وهو أن المرض من الممكن أن يصيب الشخص دون أن تظهر عليه أي أعراض، وبالتالي يصبح هذا الشخص مصدرًا خفيًا للعدوى، مما يؤدي إلى انتشار الفيروس بدون إدراك منه.

 هذا الطبيب هو كبير الأطباء في مستشفى بطرسبرج المتخصِّصة في معالجة الأمراض المعدية، وهو البروفيسور دينيس غوسيف. 
وأوضح البروفيسور نظريته حول انتشار فيروس كوفيد 19 بأنه عندما يصيب الفيروس شخص ما ولا تظهر عليه أي أعراض،
فإن المرض يتطور بداخله وترتفع مستويات الخطورة.
والفترة اللازمة لارتفاع مستويات الخطورة تختلف من شخص إلى آخر، فقد تكون عدة أيام وربما تكون عدة ساعات.

فيروس كوفيد 19 وخداع المصابين

وعلَّل البروفيسور سبب انتشار كوفيد 19 في الكثير من البلدان بهذه السرعة بسبب ان العدوى تنتقل من أشخاص لا تظهر عليهم أي أعراض. وبالتالي، فإن انتشاره يعتبر خفيًا بعض الشىء.
كما أكد البروفيسور علي أن الإجراءات المتبعة حاليًا للفحص باستخدام التصوير المقطعي أو (سي تي) ليست كافية وغير فعّالة بشكل كامل في الكشف عن المصابين بفيروس كورونا المُستجد كوفيد-19، وأن هذه الطريقة غير مناسبة على الإطلاق للأشخاص الذين تنتقل إليهم العدوى، ولا تظهر عليهم أي أعراض. 
هذا بالإضافة إلى أن المصاب بفيروس كورونا الذي لا تظهر عليه أي أعراض، لا يتم اكتشافه إلا بعد فترة من إصابته بالوباء، من خلال الكشف عن الأجسام المضادة.

إقرأ أيضاً: الوباء والجائحة مفهومان مختلفان.. ما الفرق بينهما ؟

كورونا حول العالم

جدير بالذكر أن فيروس كورونا قد انتشر بشكل كبير في الغالبية العظمى من أنحاء العالم، طبقًا لما ذكرته منظمة الصحة العالمية، حيث أعلنت المُنظمة عن إصابة ما يفوق الثلاثة ملايين شخص من سكان العالم بفيرس كورونا المستجد كوفيد 19.
أمّا عن عدد الوفيات فقد تخطَّى مائتي ألف حالة.
في حين تعافى من الفيروس ما يقرب من مليون إنسان.
كما أعلنت منظمة الصحة العالمية عن أن الدول التي تتصدر عدد الإصابات والوفيات هي الولايات المتحدة وإسبانيا وإيطاليا.

فيروس كورونا في روسيا

 وصلت عدد الحالات التي تم تأكيد إصابتها بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19 إلى ما يفوق أحد عشر ألف حالة.
وهذا يعني أن نسبة الإصابات تزيد بما يفوق سبعة في المئة في اليوم الواحد،
بينما بلغ عدد المتعافين من فيروس كورونا المستجد ما يقرب من ثلاثة عشر ألف حالة، في حين تخطى عدد الوفيات حاجز الألف حالة.

وشأنها شأن بقية الدول اتبعت روسيا السياسات العامة لمواجهة فيروس كوفيد 19 ، وهي السياسات ذاتها المُتبعة في العديد من الدول. حيث طلبت السلطات من المواطنين البقاء في منازلهم، وفرضت حظر التجوال على بعض المناطق، وبالطبع توقفت حركة النقل الجوية الدولية بصفة مؤقتة، بالإضافة إلى أن خدمات السكك الحديدية قد توقفت أيضًا.

المصادر: 1 2

إقرأ أيضاً: فيروس كورونا المستجد وتجارب صينية مشبوهة وحيوان جديد بقفص الاتهام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

.يرجى تعطيل مانع الاعلانات لتصفح الموقع