حياة وصحة

ما هو معدل ضربات القلب الطبيعي حسب العمر ؟

كيف تعرف أن دقات القلب في معدلاتها الطبيعية

يذكر المتخصصون أن معدل ضربات القلب الطبيعي يختلف من شخص لآخر.
ويختلف المعدل الطبيعي للنبض أو انقباضات القلب باختلاف العمر أو باختلاف الحالة الجسمانية أو باختلاف الحالة الصحية للقلب،
كما أنه يختلف أيضًا باختلاف وضعية الشخص بمعنى أنه إذا كان هذا الشخص في حالة حركة، فإن معدل النبضات الطبيعية يختلف عما إذا كان في حالة سكون مثل أن يكون جالسًا.

  • النبض أو ضربات القلب (Heart Rate) يعرف على أنه عدد المرات التي ينقبض فيها قلب الإنسان. وتُحسب معدلاته الطبيعية بمعدل عدد النبضات خلال الدقيقة الواحدة.
  • معدل ضربات القلب الطبيعي تختلف من شخص لآخر تبعاً لإختلاف العمر وحالة الجسم وغيرها من الامور.
  • يمكن القول بأن عدد النبضات الطبيعي للشخص البالغ يتراوح ما بين ٦٠ و١٠٠ نبضة في كل دقيقة. وذلك طبقًا لتقرير مايو كلينك حول المعدل الطبيعي لضربات القلب لدى البالغين.
  • بعد سن 10 سنوات ، يجب أن يكون معدل ضربات القلب الطبيعي للشخص بين 60 و 100 نبضة في الدقيقة أثناء الراحة.

العوامل والمؤثرات في معدل ضربات القلب الطبيعي:

وهناك بعض المؤثرات التي تؤثر بشكل كبير في معدل ضربات القلب التي من بينها استخدام بعض الأدوية،
وحتى إن حالة الطقس تؤثر على معدل ضربات القلب.
أيضًا الحالة النفسية للإنسان تؤثر بشكل كبير على معدل هذه النبضات
فالإنسان الطبيعي تختلف نبضاته عن الإنسان الذي يشعر بالخوف.

الجدير بالذكر أن اللياقة البدنية تخفض من معدل انقباضات القلب
لأنها تساهم في زيادة كفاءة عضلة القلب لتعمل بدون مشاكل.
وينخفض معدل انقباضات القلب لدى اللائقين بدنيًا في حالة الراحة ليصل من ٤٠ إلى ٦٠ نبضة في الدقيقة الواحدة، وذلك وفقًا لما ذكرته جمعية القلب الأمريكية.

والقلب هو مجرد عضلة، يمكنك أن تعمل على تقويتها وتعزيزها شأنها في ذلك شأن باقي العضلات الموجودة في الجسم.
وتستطيع القيام بذلك من خلال ممارسة الأنشطة الرياضية، وهذا ما صرحت به ماري آن بومان المختصة في الطب الباطني بمركز “إنتجرس ببتست”.

وإذا قمت بمتابعة نبضات قلبك وهل معدل ضربات القلب الطبيعي في مستوياته الطبيعية حقاً ؟،
فيساعدك ذلك بشكل كبير على اكتشاف مشاكلك الصحية في مراحل مبكرة.
وستحدد أسباب ظهور بعض الأعراض المرتبطة ببعض الأمراض.

ما هي العلاقة بين الضغط وانقباضات القلب ؟

يجب علينا أن نفصل بين ضغط الدم المرتفع ومعدل نبضات القلب المرتفعة
كل منهما شيء مختلف عن الآخر.
على سبيل المثال؛
يمكننا أن نُعرّف ضغط الدم على أنه القوة التي يتم بها ضخ الدم في الشرايين. 
أما عن نبض القلب فهي عدد مرات التي ينقبض فيها القلب في الدقيقة الواحدة فهما مختلفان تمامًا.

ويذكر الأطباء أنه لا يوجد ارتباط بشكل مباشر بين ارتفاع ضغط الدم وارتفاع معدل دقات القلب فكل منهما ليس سببًا في حدوث الآخر.

على سبيل المثال:
النشاط البدني الكبير يؤدي إلى زيادة انقباضات القلب لتكون بمعدلات مرتفعة.
أما لإحداث زيادة معتدلة في ضغط الدم يتعين القيام بممارسة تمارين رياضية شاقة وعنيفة.

كيف يمكننا أن نحدد ما إذا كان معدل نبضات القلب في مستوياته الطبيعية؟

يمكننا القيام بذلك من خلال قياس معدل نبضات القلب.
ولكي نتمكن من ذلك هناك مجموعة من الأماكن التي يمكننا أن نستشعر فيها النبض ونحدد ما إذا كان طبيعيًا.
فبحسب ما ذكرت جمعية القلب الأمريكية يمكننا قياس معدلات النبض من هذه الأماكن؛
1- المعصمين،
2- جانب الرقبة،
3- قمة القدم،
4- والكوع.

لكن ما هي الطريقة التي ستمكننا من معرفة معدل دقات القلب؟
يمكنك أن تضع إصبعين على واحدة من هذه المناطق حتى إذا شعرنا بالنبض نبدأ بالعد لحين أن تنتهي الدقيقة. 

ومن الممكن ألا تنتظر حتى تنتهي الدقيقة، فقط نستمر في عدّ النبضات لفترة من الزمن تساوي 20 ثانية ثم تحسب معدل ضربات القلب في الدقيقة الواحدة عن طريق مضاعفة هذا الرقم ثلاث مرات. 

وهذه من أسهل الطرق التي يمكننا من خلالها قياس معدل نبضات القلب.

إقرأ أيضاً: هل تعرف ما هو معدل ضغط الدم الطبيعي حسب العمر؟

تأثير بعض الأدوية على معدل ضربات القلب الطبيعي

وكما ذكرنا يمكن أن تؤثر بعض الأدوية على معدلات النبض فقد تتسبب في جعله ينخفض عن ٦٠ نبضة في الدقيقة الواحدة. 

ومن أشهر هذه الأدوية:
الأدوية التي تعالج ضغط الدم المرتفع مثل البيتا بلوكرز. وليس عليك القلق من معدلات النبض المنخفض للقلب إلا إذا كان هذا مصحوبًا ببعض الأعراض الأخرى.

على سبيل المثال:
إذا وجدت أن معدل نبضات القلب لدى شخص ما منخفضة في حين أنه يشتكي من دوار،
فإن هذا الأمر يشير إلى حدوث مشاكل صحية ما ويجب التوجه لزيارة الطبيب. 

هل من الممكن أن تحدث مشكلات صحية بسبب ارتفاع معدل نبضات القلب؟ 

يشير الأطباء إلى أن ارتفاع المعدل الخاص بنبضات القلب بشكل مستمر من الممكن أن يؤثر بشكل كبير على عضلة القلب وعلى الكثير من الأجهزة الأخرى داخل الجسم.
ويتعين عليك زيارة الطبيب ليقوم بفحص قلبك والتأكد من أن ارتفاع معدل نبضاتك لا يؤثر على عضلة القلب ولا على الأجهزة الأخرى. 

يُذكر في هذا السياق أنه أثناء إجراء التدريبات البدنية يتعين على الشخص أن يتابع معدل نبضات القلب الخاص به،
فهذا الأمر سيتيح له فرصة معرفة ما إذا كان يتمرن بشكل مفرط أو يتمرن في المستويات الطبيعية.

فمن المعروف أن التمرينات الرياضية لها العديد من الفوائد وتعزز من صحة الجسم والقلب بصفة خاصة لكن ذلك إذا تمت ممارستها أثناء وجود معدلات نبض طبيعية فمعدلات النبض الطبيعية بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية تساهم في زيادة قوة عضلة القلب.

طريقة بسيطة لحساب معدل دقات القلب

ويمكننا أن نقوم بحساب أقصى عدد يمكن أن تصل له نبضات القلب لدى أي من الأشخاص عن طريق خصم عدد سنوات عمره من الرقم ٢٢٠،
فإذا كان لدينا شخص يبلغ من العمر ٢٠ عامًا، فإن معدل نبضات القلب المرتفع الذى لا يمثل خطرًا قد يصل إلى ٢٠٠ نبضة في الدقيقة. 

ولحساب معدل ضربات القلب الطبيعي لهذا الشخص نقوم بضرب الرقم الناتج في 0.5 أي أننا نحسب ٥٠% من الرقم الناتج.

ففي المثال السابق يكون معدل نبضات القلب الطبيعي للشخص البالغ ٢٠ عامًا هو ٢٠٠×٠.٥=١٠٠ نبضة قلبية في الدقيقة الواحدة. 

ويمكن أن تتراوح معدلات نبض القلب في هذا الشخص بين ٥٠% من الرقم الناتج و ٨٥% من الرقم الناتج الذي يمثل الحد الأقصى لمعدل نبضات القلب.

ففي حالة الشخص الذي يبلغ ٢٠ عاما تتراوح معدل ضربات القلب الطبيعي لديه ما بين ١٠٠ نبضة  و ٢٠٠ × 0.85 = 170 نبضة قلبية في الدقيقة الواحدة. 

وعلى غرار نفس الحسابات يمكننا أن نحسب المعدلات الطبيعية للشخص البالغ من العمر ٦٠ عامًا فنجدها تتراوح بين ٨٠ و ١٣٦ نبضة قلبية في الدقيقة الواحدة. 

وثمة بعض الأجهزة التي يستخدمها الرياضيون لقياس معدل نبضات القلب أثناء إجراء التمارين الرياضية.
من بين هذه الأجهزة التي تستخدم من خلال حزام يلف حول الصدر
أو الأجهزة التي تحسب معدل نبضات القلب من خلال ساعة تلبس في معصم اليد. 

كيف تستطيع تخفيض نبضات قلبك في حال كان قلبك ينبض بوتيرة سريعة

قد يؤثر التوتر والإجهاد على معدل ضربات القلب الطبيعي.
وقد تؤثر أيضًا الحالة المزاجية فالشخص العصبي ترتفع نبضات قلبه عن الشخص الهادئ.

ولكي تقوم بتخفيض معدل نبضات القلب في الحالات التي يشعر فيها الإنسان أنها زائدة عن معدلها الطبيعي.
ينصح الأطباء بالبقاء في وضعية الجلوس وأخذ نفس بعمق لتخفيض سرعة هذه النبضات.

من الجيد أيضًا ممارسة التمارين الرياضية بشكل دوري لرفع مستويات اللياقة البدنية والتي تعمل على تخفيض معدل نبضات القلب.

كما أن معدل نبضات القلب يرتفع بشكل كبير عقب ممارسة التمارين الرياضية مباشرة ويتعين عليك أن تحصل على قسط من الراحة حتى يهدأ القلب.

وممارسة التمارين الرياضية شيء جيد لصحة القلب وتعمل على إبقاء مستويات النبض في معدلاتها الطبيعية على المدى البعيد.
كما أن هناك تمارين رياضية ينصح بها الأطباء من شأنها أن تعمل على إبقاء معدل نبضات القلب في مستوياتها الطبيعية.
كما أنها تساهم في التقليل من حدوث التقلصات أو انقباض العضلات؛ من بينها تمارين التمدد وتمارين المشي.
فممارسة رياضة المشي لمدة خمس دقائق فقط؛ تعمل على تخفيض معدل نبضات القلب إلى ما هو أقل من ١٢٠ نبضة قلبية خلال الدقيقة الواحدة.

أما تمارين التمدد فيمكنك ممارستها بين١٠ثواني و٣٠ ثانية
ويمكنك تكرارها بشكل دوري.
من الجيد أيضًا أن تأخذ أنفاسًا عميقة أثناء قيامك بتمارين التمدد.

الحالات المرضية التي قد تسبب زيادة في معدلات نبضات القلب

هناك مجموعة من الأمراض التي تؤثر بشكل كبير على المعدل الطبيعي لنبضات القلب، فقد تجعله ينقبض بسرعة كبيرة أو يتباطأ بشكل مبالغ فيه.
وقد تصل معدلات نبضات القلب في هذه الحالات إلى ما يفوق ١٠٠ نبضة قلبية خلال الدقيقة الواحدة وذلك في حالة السكون أو الراحة.

من أسباب حدوث هذا الأمر:

أن غرف القلب العلوية تنقل إشارات كهربية بمعدلات غير طبيعية. وبذلك يختل النظام الكهربائي للقلب وهو السبب الرئيسي في تغيير معدل ضرباته.
وفي هذه الحالة يتعين عليك زيارة الطبيب المختص على الفور.

أمّا عن مشكلات انخفاض معدل ضربات القلب الطبيعي الذي قد يصل في بعض الحالات إلى عدد نبضات قلبية يقل عن ٦٠ نبضة قلبية خلال الدقيقة الواحدة.
ويتم تشخيص هذا المرض على أنه اختلال في عمل العقدة الجيبية الأذينية التي تتمثل وظيفتها بشكل أساسي في تنظيم ضربات القلب.

ومن الأمراض التي تسبب في حدوث هذا الخلل الأزمات القلبية وأمراض القلب بصفة عامة والأوعية الدموية.

معدل ضربات القلب الطبيعي حسب الفئات العمرية:

في الأساس نقيس معدل نبضات القلب في حالة الهدوء والاسترخاء فقط. 

فمن أفضل الأوقات التي يمكننا أن نتابع فيها معدل دقات القلب هي:
أولى لحظات الصباح وقبل النهوض من السرير.
معدل ضربات القلب الطبيعي لنبض القلب في البالغين بدءًا من سن الـ ١٨ وما بعده تتراوح ما بين ٦٠ إلى ١٠٠ نبضة خلال دقيقة واحدة.

بينما يزيد الأمر قليلاً في حالة الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ١٥ عامًا والذين تزيد أعمارهم عن ٦ سنوات لتصل إلى من ٧٠ إلى ١٠٠ نبضة قلبية في الدقيقة الواحدة.

وليس بالضرورة أن يكون معدل نبضات القلب المنخفض دليل على أن هناك مشكلة صحية. 
ففي حالة الأشخاص الذين يتمتعون بنشاط زائد يقل معدل دقات القلب، حيث يصل في حالة الراحة عند الأشخاص الذين يمتلكون لياقة بدنية عالية إلى ٤٠ نبضة في الدقيقة الواحدة. 

العمرمعدل ضربات القلب الطبيعي المستهدفة (HR)الحد الأقصى المتوقع لمعدل ضربات القلب
20120-170200
25117-166195
30114-162190
35111-157185
40108-153180
45105-149175
50102-145170
5599-140165
6096-136160
6593-132155
7090-128150
معدل ضربات القلب الطبيعي حسب العمر

أما حسب جمعية القلب الأمريكية فإن الأمر يختلف قليلاً حسب الفئات العمرية:

  • عمر السبعين عاماً وما فوق: 75- 128 دقة قلبية كل دقيقة.
  • عمر 65 سنة: من 78 – 132 دقة قلبية في الدقيقة الواحدة.
  • في عمر الستين: من 80- 136 دقة في الدقيقة.
  • في الخامسة والخمسين من العمر: بين 83- 140 دقة قلبية في الدقيقة الواحدة.
  • في عمر الخمسين: بين 85- 145 في الدقيقة الواحدة.
  • في عمر الخامسة والأربعين: بين 88- 149 نبضة في الدقيقة.
  • في عمر الأربعين: بين 90- 153 ضربة في الدقيقة.
  • في عمر الخامسة والثلاثين: 93بين – 157 ضربة في الدقيقة.
  • في عمر الثلاثين: بين 95- 162 دقة في الدقيقة.
  • في عمر الخامسة والعشرين: من 100- 170 دقة في الدقيقة.

المصادر: 1 2 3

إقرأ أيضاً: اسباب لا تخطر على البال وتؤدي للإصابة بـ أمراض القلب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

.يرجى تعطيل مانع الاعلانات لتصفح الموقع