ركن التقنية

نظام تشغيل أندرويد Android OS ما هو؟

أندرويد (بالإنجليزية: Android) هو عبارة عن نظام تشغيل للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية التي تعمل باللمس. وهو مجاني ومتاح للاستخدام. تم تطوير نظام تشغيل أندرويد تحت إدارة شركة جوجل. كما يعتمد نظام أندرويد على المعالجة المباشرة للأوامر باستخدام الإيماءات التي تعمل باللمس التي تشبه الحركة في الواقع مثل النقر، المسح، السحب، للتعامل مع شاشة الجهاز وتنفيذ المطلوب أو إعطاء أمر محدد. بالإضافة إلى وجود لوحة مفاتيح لإدخال النصوص تعمل باللمس.

تستخدم العديد من الشركات نظام تشغيل أندرويد في الأجهزة التي تصنعها. طور جوجل نظام الأندرويد ليدخل في ساعات اليد التي يستخدم فيها android wear أندرويد وير أيضًا أوجد Android Auto الذي يستخدم في السيارات ولكل نظام واجهة خاصة به.

شعار نظام تشغيل أندرويد Android OS بلون أبيض وخلفية زرقاء
شعار نظام تشغيل أندرويد Android OS

جوجل تشتري نظام التشغيل أندرويد

تمتلك شركة أندرويد قاعدة تثبيت بين أنظمة التشغيل هي الكبرى على الإطلاق. وقد حقق نظام تشغيل مبيعات هي الأكثر للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية بداية من عام 2013.

كان التطوير للقاعدة في البداية من شركة أندرويد حتى اشترت شركة جوجل النظام عام 2005. وضمت المؤسسين القدماء وفي مقدمتهم المهندس أندرو روبن Andy Rubin. كما استمر العمل لتطوير النظام وتحديثه وقامت بتأسيس التحالف المفتوح للهواتف النقالة الذي يتكون من مجموعة شركات للأجهزة وأنظمة البرمجة والاتصالات تهدف إلى الارتقاء بمعايير الهواتف الذكية. طرحت أيضًا أكثر من مليون تطبيق لنظام تشغيل أندرويد التي تضم العديد من تطبيقات درجة رجال الأعمال.

تحرير شيفرة نظام التشغيل أندرويد

تم تحرير الشيفرة لنظام الأندرويد من قبل شركة جوجل لتصبح مفتوحة المصدر. ويتميز نظام أندرويد بشهرة كبيرة وقاعدة شعبية بين شركات التكنولوجيا التي تريد نظام مفتوح المصدر أو بتكلفة قليلة. وقد دفع تحرير شيفرة أندرويد عدد كبير من المطورين لاستخدام هذا النظام. ومع النجاح الذي حققه أندرويد بدأت العديد من الدعوات التي تنادي ببراءات الاختراع وحقوق الملكية في حرب باردة بين شركات الهواتف الذكية.

يمتلك أندرويد مجموعة كبيرة جدا من المطورين والمبرمجين لتطوير وتصميم التطبيقات والبرامج لنظام وإعدادات أندرويد. وتعتمد كتابة البرامج والتطبيقات على لغتي البرمجة جافا وكوتلن (بالإنجليزية: Kotlin).

متجر Google Play

يعتبر متجر Google Play السوق والمنصة الرسمية لعرض تطبيقات وبرامج نظام أندرويد. وهو عبارة عن تطبيق على أجهزة أندرويد تحت إدارة شركة جوجل. كما يتميز نظام أندرويد عن غيره من الأنظمة الأخرى في أنه يدعم تنصيب متاجر بديلة. على سبيل المثال أمازون Amazon Appstore وهو الأشهر بين هذه الأنظمة. يضم Google Play تطبيقات يمكن تقسيمها حسب التالي.

أنواع تطبيقات متجر Google Play

  • تطبيقات مجانية ومدفوعة: حيث يعتبر أندرويد نظام مجاني بنسبة كبيرة وعدد التطبيقات المجانية أكبر بكثير من التطبيقات المدفوعة.
  • تطبيقات الويدجيت: وهي تطبيقات على واجهة المستخدم صغيرة مثل تطبيقات حالة الطقس أو صندوق البريد.
شعار متجر Google Play التابع لنظام أندرويد للتشغيل
شعار متجر Google Play

الحماية في نظام أندرويد

نظام الحماية في نظام التشغيل أندرويد هو نظام عادي ومتوسط الأمان مع طبقة قوية من الداخل مبنية على نواة لينكس. كما يوفر متجر جوجل بلاي مجموعة تطبيقات الحماية من الفيروسات ومن المخاطر المصاحبة لسرقة الجهاز. وعلى الرغم من اهتمام الشركة بزيادة نسبة الأمان والتغلب على الثغرات حيث استطاعت إغلاق ما يزيد عن 90% منها. لكن هذه الإجراءات لم تقلل من معدل الاختراق وملفات التجسس وسرقة بيانات المستخدمين. بل على العكس هي في تزايد مستمر مستغلة أضعف الثغرات لتهدد ملايين المستخدمين.

يوجد العديد من الأجهزة التي تنتهي تحديثات الدعم لأمن النظام خلال سنتين أو سنة ونصف. تلك التي تعتمد على هذا النظام مما يؤثر على نظام الأمان. وقد تبين أن تقادم النسخ يحمل العديد من الثغرات التي تهدد الوضع الأمني.

إدارة الذاكرة في نظام أندرويد

منذ بداية إنشاء أجهزة الأندرويد والبطارية هي التي توفر للأداة الطاقة. وقد تم تصميم نظام الأندرويد لإدارة الذاكرة المؤقتة الرام Ram من أجل خفض استهلاك الطاقة. على عكس أنظمة التشغيل المكتبية كما في الحواسيب التي تعمل على أساس أنها متصلة بجهد يعطي طاقة بلا حدود فلا تعمل على توفيرها.

يعمل نظام تشغيل أندرويد على توفير الطاقة فإذا وجد تطبيق لم يعد مستخدم يقوم بصورة تلقائية بتعليقه في الذاكرة. ويعتبر التطبيق المعلق من الناحية الفنية مفتوح. ولكنه لا يستهلك من موارد طاقة البطارية أو يحتاج طاقة معالجة.

يظل على هذا الوضع في الخلفية حتى الحاجة إليه مرة أخرى وحينها يتم تحريره. الأمر الذي يحقق أكثر من فائدة، من ناحية يساعد على زيادة سرعة الاستجابة لأجهزة أندرويد. وبالتحديد التطبيقات التي لا تتطلب أن تكون مفتوحة دائما. كما تحافظ على المستوى الذي توقف عنده المستخدم ومن ناحية أخرى ضمان أن التطبيقات لا تستهلك الطاقة دون استخدام.

نظام تشغيل أندرويد هو المسؤول عن إدارة التطبيقات المحفوظة في الذاكرة بشكل تلقائي. وفي حالة انخفاض الذاكرة يبدأ النظام في غلق العمليات والتطبيقات الخاملة حسب التوقيت ويبدأ من الأقدم. والتطبيقات التي كانت خاملة لمدة أطول دون استخدام وهذه العملية غير مرئية للمستخدم فهو لا يحتاج لإدارة هذه الأمور بنفسه، كما توجد تطبيقات مهمتها تنظيف الذاكرة وجميعها موجودة على جوجل بلاي ويمكن تنزيلها وتثبيتها على الجهاز لتبدأ بالعمل وتنظف الذاكرة.

أجهزة الأندرويد

تضم أجهزة الأندرويد العديد من المكونات الاختيارية ومنها كاميرا التصوير، كاميرا الفيديو، التوجه بالاستشعار، الألعاب والشاشة التي تعمل بنقر ولمس مكونات الأجهزة. ولكن ليست مطلوبة في كل الأوقات ولكنها أصبحت من العوامل القياسية في بعض فئات الأجهزة كما في الهواتف الذكية ويمكن أن تحتاج متطلبات إضافية.

ويذكر أنه في البداية طُور أندرويد كنظام تشغيل للهواتف الذكية وأصبح يقوم بخاصية الضبط التلقائي. وقد لجأ عدد من المصممين إلى استخدام نظام التشغيل أندرويد على أجهزة الحاسوب الشخصي مع لوحة المفاتيح التقليدية ومؤشر الماوس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى