تنمية بشرية

نقاط القوة لدى الأطفال: 7 أدوات لتحديدها وتنميتها

نقاط القوة لدى الأطفال كنز ثمين إذا استطعت استخدامه بطريقة صحيحة، هل تعلم أنه يوجد في كل واحد منا 24 نقطة قوة مختلفة يمكن تدريبها وتقويتها.

بعد نهاية العطلة هناك فرصة جيدة لتقييم نقاط القوة لدى الأطفال وكيف يمكن تنميتها أكثر. بهذه الطريقة سوف تحدد وتنمي نقاط القوة لدى أطفالك – كما ستكون قادرًا على إعدادهم لتحديات الحياة.

7 أدوات لتحديد نقاط القوة لدى الأطفال

1. حدد نقاط القوة لدى الأطفال باستخدام لُعبة تجريبية

اصنع عصيًا أو بطاقات، واكتب على كل منها نقطة قوة واحدة من قوائم البروفيسور مارتن سيليجمان، أحد آباء علم النفس الإيجابي.

ووفقًا للبروفيسور سيليجمان، يتمتع كل منا بـ 24 نقطة قوة مختلفة يمكن تدريبها وتقويتها، وهي تقع في ست فئات رئيسية:

  • الحكمة والمعرفة: الإبداع، والفضول، والانفتاح، وحب المعرفة.
  • الشجاعة: مثل الحماس، النزاهة والتصميم وكذلك البطولة.
  • الإنسانية: القدرة على الحب والمحبة، المجاملة، الذكاء العاطفي والاجتماعي.
  • العدل: القيادة والإنصاف والولاء والعمل الجماعي.
  • الاعتدال: الغفران والرحمة، ضبط النفس، الحذر.
  • السمو: تقدير الجمال والتفوق، الامتنان، الفكاهة، التفاؤل، الهدف (الروحاني).

ضع العصي على الطاولة واطلب من كل فرد من أفراد الأسرة سحب ثلاثة عصي يمثلون في رأيه نقاط قوته إذا أراد شخص ما عصا أخذها شخص آخر، اصنع المزيد من العصي في هذه الحالة، لنفس نقطة القوة.

اسأل كل واحد منهم: متى كانت آخر مرة استخدمت فيها هذه القوة؟ وكيف تجعلك تشعر؟ اسأل طفلك هل تعرف شخصًا آخر له نفس هذه الصفة؟ إذا كان الأمر كذلك، دعه يتحدث ويشرح. ستساعد هذه الأسئلة الطفل على الاتصال وقد يجد أيضًا أنه من الأسهل عليه أن يرى هذه الصفة في شخص آخر يريد أن يراها في نفسه.

2. اربط كل نقطة قوة مع مهمة معينة

قم بإعداد جدول بالمهام وفقًا لنقاط القوة التي اكتشفتها في اللعبة في القسم السابق.

قم بإعداد جدول من ثلاث أعمدة، ضع في العمود الأيمن أسماء أفراد الأسرة، وفي العمود الأوسط نقطة القوة أمام كل اسم من أفراد الأسرة، وفي العمود الأيسر مهمة تتناسب مع كل نقطة قوة.

على سبيل المثال، إذا كنت تخطط لرحلة عائلية، فخصص مهمة للجميع: أي شخص يختار نقطة “الفضول” سيبحث عن الوجهات المناسبة للرحلة، والشخص الذي اختار “القيادة” سيخطط للطريق وما إلى ذلك.

3. لاحظ البريق في أطفالك

في الواقع، البريق في العيون يكشف الحماس وفرحة الحياة والطاقة الرائعة التي تستحق العناية والاهتمام.

لاحظ في أي موقف تبرق عيون أطفالك، على سبيل المثال، إذا ظهر بريق العيون في الجدال، فهذا يشير إلى قوة “الإقناع”، أو حب “القيادة”. بالنسبة لك كأب أو أم، منحت هنا فرصة لتشجيع الطفل على الاشتراك في حصة مناظرة.

4. وراء كل قوة كامنة ضعف ما، لكن انظر لنقطة القوة

تميل الطبيعة البشرية إلى رؤية الشيء المختلف أو الضعف، فعلى سبيل المثال. إذا كانت هناك بقعة على القميص، فسنركز أولاً على البقعة وننسى، صفات القميص. بنفس الطريقة حاول أن تنظر إلى الصفات الجيدة للطفل وليس إلى “بقعة القميص”.

إذا كان طفلك يتمتع بشخصية هادئة ومنطوية، فبدلاً من معاملته على أنه “انطوائي” وبلا حياة وغير منخرط اجتماعيًا. حاول اكتشاف نقاط القوة الكامنة وراء هدوئه. قد تجد هناك صفات إيجابية مثل التواضع أو الاستقرار والحذر والصبر والقيام بالأعمال المنزلية واحترام الآخرين.

5. قم بتعريض أطفالك لنقاط قوة جديدة في الحياة

اسمح للطفل بالتعرض باستمرار للتجارب الجديدة، في الحقيقة هذه الخطوة ستسهم في تقوية العلاقة بينكما.

في الحقيقة، ستوسع آفاقه، وتوفر له فرصًا للتعرف على عوالم جديدة. من الممكن أن يؤدي اصطحابك لطفلك إلى حديقة الحيوانات مثلا إلى إبراز نقاط القوة التي لم تتعرف عليها من قبل، مثل الطموح وتقدير الجمال والتميز والقدرة على التحليل والوصف.

6. دع أطفالك يروون قصصهم الخاصة

كآباء، نميل إلى عادة إلى مشاركة تجاربنا السابقة مع الأطفال والأبناء والتي ساعدتنا في اكتشاف نقاط قوتنا كآباء. لكن تجربتنا الشخصية لا تعنيهم أبدا، بل إنها في بعض الأحيان تثير العداء، خاصة بين المراهقين. لذلك من المهم التركيز على قصة الأطفال واستغلالها لتوجيههم بطريقة صحيحة.

7. امدح طفلك، ولكن لا تبالغ في ذلك

إن المبالغة في التقدير من جانبك يمكن أن تثقل كاهل الطفل وكذلك قد تمنعه من المخاطرة وتضعف من دوافعه. وعلى سبيل المثال: قد يؤدي الإعجاب المفرط بشهادة امتياز الطفل إلى خلق خوف لديه من خيبة الأمل في المرة القادمة.

قد يؤدي إلى هذا الإفراط في المديح إلى انخفاض الدافع لديه. ولذلك، امدح نقاط قوته باعتدال. ولا تبالغ فيها فتصبح عبئاً عليه، كما تحدث معه عن التحديات التي تنتظره في المواقف المختلفة وشجعه على التفكير في الحلول الملائمة.

اقرأ أيضاً: تعزيز ثقة النفس عند الأطفال: كيف تجعل أطفالك واثقين من أنفسهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!