حياة وصحة

أعراض نقص الثيامين: 5 علامات تدل على نقص فيتامين بي 1

الرابط المختصر:

هل تعرف الكثير من المعلومات عن فيتامين بي 1 المعروف علميًا باسم “الثيامين“؟! وما هي فوائده في جسمك، وما هي مخاطر نقصه أو ما هي العلامات التحذيرية التي تدل على نقصه من الأساس؟ وهل تعلم ما هي مصادر الثيامين؟ حسنًا إننا اليوم نأخذك في جولة سريعة لنستعرض الكثير من المعلومات حول هذا الفيتامين الهام.

في البداية عليك معرفة أن الثيامين مهم لجسد الإنسان. لأنه يساعده على استغلال الكربوهيدرات، إلى جانب كونه ضروريًا في عمل الأعصاب وصحتها لتكن على أحسن وجه. كما أنه يشكل دورًا مهمًا في أداء وظائف القلب والعضلات حسبما تؤكد خبيرة التغذية ليزا أندروز.

وبالنظر إلى تقرير تم نشره في مجلة “ريدرز دايجست” الأمريكية، في وقت سابق. فإن فيتامين بي 1 “الثيامين” يقبل الذوبان في الماء. ومن ثم فإن الجسم لا يستطيع تخزينه لفترات طويلة. وتقول الكاتبة ايمي غورين هي الأخرى أنه ينبغي تناوله بكميات ثابتة من أجل تفادي أي نقصان قد يحدث.

فقدان كميات ضخمة من الثيامين

وتقول خبيرة التغذية المختصة أن الأشخاص الذين يتناولون الأدوية المدرة للبول يتعرضوا لخطر فقدان كميات ضخمة من الثيامين في البول. في الحقيقة هذا يؤدي هذا الأمر إلى الإصابة في قصور وظائف القلب.

وتؤكد أندروز أيضًا أن استخدام الجرعات العالية من هذه الأدوية التي تستخدم في در البول وعلاج هذا المرض قد يتسبب في نقص الثيامين ويحدث ما لا يحمد عقباه لذلك يجب الحذر من هذا الأمر.

وتتابع الكاتبة أن الأشخاص المصابين بالسكري من النوعين الأول والثاني فإنهم قد يتعرضوا إلى الإصابة بنقص الثيامين. في الحقيقة يكون الأمر أكثر خطرًا على الكليتين. لأن الكلى تقوم بالتخلص من الكميات الكبيرة من فيتامين بي 1 من أجسام المصابين.

مصادر طعام غنية بالثيامين

أما عن أفضل مصادر الطعام الفنية بالثيامين “فيتامين بي 1“. فإنها تتمثل على سبيل المثال في: الأرز الأبيض وحبوب الإفطار المدعمة وسلمك السلمون المرقط والفاصوليا السوداء وبلح البحر.

مخاطر علاج السمنة

وتستعرض الكاتبة أيضًا أحد أبرز الأمور السيئة عند نقص الثيامين. ألا وهي عمليات جراحة علاج السمنة بالتالي تؤدي إلى سوء امتصاص المغذيات. والسر في ذلك طريقة الجراحة التي قد تؤدي بدورها إلى ما يعرف عمليًا باسم مرض نقص الثيامين. ويعرف طبيًا باسم داء “البيريبيري أو الاعتلال الدماغي الفيرنيكي”.

ما هي أعراض نقص الثيامين؟

1. الإرهاق الشديد

وحسب الدراسات العلمية الحديثة فإن نقص الثيامين يتسبب في التعب والإرهاق الشديد. و السبب وراء ذلك في كون هذا الفيتامين غاية في الأهمية لأنه يساعد جسم الإنسان على توليد الطاقة من الغذاء.

2. ذاكرة السمك

وذلك إلى جانب ضعف الذاكرة والسبب في أن هذا الفيتامين هام في الأداء الوظيفي للكثير من الإنزيمات. في الواقع هذه الأنزيمات لها دور فيما يعرف باسم “عملية استقلاب السكريات في الدماغ”.

3. فقدان في الوزن وعضلات ضعيفة

عدم حصولك على الكمية المناسبة والكافية من فيتامين بي 1 يعرضك في الواقع:
1- لفقدان في الوزن.
2-وضعف العضلات مع التعب الشديد.
3- وفقدان الشهية.
وحسب معاهد الصحة الوطنية الأمريكية. فإن حال عدم تواجد العلاج فإن المرضى يمكن أن يتعرضوا لقصور يعرف باسم “القلب الاحتقاني أو الموت في الحالات القصوى”.

4. فقدان الشهية وهي من أعراض نقص الثيامين

الفكرة في ذلك تعود إلى أن كون الثيامين يلعب دورًا محوريًا فيما يعرف باسم منطقة تحت المهاد في الدماغ. ولك أن تعرف عزيزي أن هذه الغدة تتحكم في الشهية والجوع والشبع. وكلما نقص الثيامين فإن الدماغ يترجم أن المعدة ممتلئة ولا تحتاج إلى أي غذاء ومن ثم يتعرض الشخص إلى فقدان الشهية ونقصان حاد في الوزن.

5. إصابة الرضع بالقيء والإسهال

أيضًا فإن الأم المرضعة عندما تعاني من نقصان في مستوى الثيامين فإنها بذلك تعرض رضيعها إلى بعض الأعراض أبرزها على سبيل المثال: الإسهال والقيء وضيق التنفس.

أخيرا، تحدثنا عن أهم مصادر الثيامين بالاضافة الى أعراض نقصه في الجسم.

إقرأ أيضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!