حياة وصحة

سرطان المعدة الأعراض والأسباب وأهم طرق الوقاية

الرابط المختصر:

أعراض سرطان المعدة تبدأ في الظهور، عند نمو خلايا المعدة بصورة غير منتظمة. والمعدة هي عبارة عن كيس عضلي في الاحشاء، في النصف العلوي من منطقة البطن، أسفل ضلوع القفص الصدري مباشرة. كما أن الطعام الذي تأكله ينزل فيها وتقوم باستقباله، ثم تقوم ببدء العمل على تكسير هذا الطعام وهضمه بـ العصارة المعدية.

كما أن تكوين السرطان في المعدة ليس له مكان محدد. فيمكن أن يظهر في أي مكان منها، ولكن في معظم بلاد العالم، يحدث سرطان المعدة في المنطقة الرئيسية لها هذا خطير للأسف.

ولكن كانت النسبة الأكبر من المصابين بسرطان المعدة في الولايات المتحدة، تظهر أعراض سرطان المعدة والورم لديهم في منطقة اتصال المريء بالمعدة. وهو الجزء المسؤول عن حمل الطعام بالمعدة، المعروف علميا باسم الجزء التوصيلي للمعدة مع المريء.

ولعلك تسأل لماذا كل هذا الاهتمام بتحديد مكان سرطان المعدة. وذلك لأن أعراض سرطان المعدة تختلف باختلاف المكان، كما أيضا يؤدي لاختلاف خيارات العلاج المتاحة التي يقدمها الطبيب لكل مريض.

وغالبا يكون العلاج باستئصال الورم من المكان الموجود به، ولكن قد يقترح الطبيب المعالج أيضا بعض الأدوية قبل أداء الجراحة.

ما هي أعراض سرطان المعدة؟

لعلك بعد تلك المقدمة قد تساءلت في نفسك عما هي أعراض سرطان المعدة. وكيف تتعرف عليها، لذلك سنبدأ في تعدادها لك:

  • معاناة وبلع الطعام بصعوبة
  • انتفاخ البطن الملحوظ مباشرة بعد تناول الطعام
  • الشعور بالحرقان في المعدة أو المريء
  • الإصابة بعسر الهضم المزعج
  • قيء وغثيان ملحوظ
  • آلام منطقة المعدة، والشعور بامتلائها فقط مع كمية بسيطة جدا من الطعام
  • خسارة الوزن غير المرتب لها

متى يجب عليك القلق و الذهاب لاستشارة طبيبك؟

إذا كان أحد تلك الأعراض قد بدأ في الظهور عليك مؤخرا، وبدأ القلق يتسرب لك، قم بأخذ ميعاد من طبيبك وسيبدأ في سؤالك عن الأعراض. ويبدأ في تحليل أسباب الإصابة بتلك العلامات، وإذا ما كانت أعراض سرطان المعدة أو شيء آخر.

ما هي أسباب الإصابة؟

لا توجد حتى الآن أسباب صريحة ومعروفة للإصابة بسرطان المعدة، رغم توصل الباحثين لعوامل كثيرة تزيد من احتمالية الإصابة به.

ولكن كانت النظرية الأقرب للصواب، أن سرطان المعدة يبدأ في الظهور، عند حدوث تغيرات جينية في الأحماض النووية المكونة للخلايا.

كما هو معروف أن الحمض النووي هو الذي يحمل كافة المعلومات الخاصة بالخلية. والإرشادات الخاصة بها لتقوم بعملها على أكمل وجه.

تعمل تلك التغييرات في الحمض النووي على إجبار الخلايا لكي تتكاثر سريعا وبصورة مستمرة. وفي نفس الوقت تعمل على انهيار الخلايا السليمة بالجسم.

وتبدأ تتراكم تلك الخلايا الجديدة لتكون ورما يمكنه الانتشار وغزو أي منطقة أو خلايا أخرى بالجسم وتدميرها كليا وإفقادها وظيفتها السليمة. ويبدأ كل منهم في الانقسام والانتشار وهكذا إلى أجزاء متفرقة من الجسم.

عوامل تزيد من احتمالية إصابتك بأمراض أعراض سرطان المعدة

قد تكون هناك عوامل تعمل على زيادة خطر الإصابة بهذا المرض مثل:

  • ارتجاع المريء.
  • زيادة الوزن لدرجة السمنة
  • تناول الكثير من الأطعمة المملحة والمدخنة.
  • قلة تناول الفواكه والخضروات في نظامك الغذائي.
  • إصابة أشخاص آخرون من عائلتك بسرطان المعدة من قبل.
  • حدوث التهابات مزمنة ولفترة طويلة في المعدة.
  • التعرض لمرض الملوية البوابية.
  • كثرة التدخين بصورة مضرة بالصحة.
  • سلائل المعدة.

كيف تستطيع التغلب وتقليل خطر إصابتك بأمراض أعراض سرطان المعدة؟

  • إنقاص الوزن لوزن صحي ومثالي

إذا كنت تعاني من السمنة وزيادة وزنك بصورة قد تؤثر على صحتك. قم بالمتابعة مع طبيب سمنة ونحافة، ليعطيك حمية لإنقاص وزنك. وضع الهدف الرئيسي أمامك، هو نزول ما يقرب من نصف كيلو إلى كيلو أسبوعيا.

  • تناول الفاكهة والخضروات بصورة كافية

تناول الفواكه والخضروات بصورة منتظمة ودورية، ونسب كافية، قد يقلل من خطر إصابتك بهذا المرض. لذلك اختر فواكه وخضروات ذات ألوان كثيرة تزيد رغبتك في تناولها.

  • التقليل من الطعام المملح والمدخن

إذا عرفت الخطر الذي يسببه كثرة تناول الأملاح، والطعام المدخن من سرطان المعدة وأمراض أخرى كثيرة، ستزداد رغبتك تدريجيا في التخلي عنه.

  • ترك عادة التدخين المدمرة

في الواقع، لا يساعدك ترك و الإقلاع عن التدخين في تقليل إصابتك بالمرض فقط، ولكن بكل أنواع السرطانات، لذلك اقلع فورا عن التدخين، قد يكون الأمر بالغ الصعوبة في البداية، لذلك عليك التحدث مع الطبيب لإعطائك وسائل تساعدك. عليك التحدث باستمرار مع طبيبك إذا كنت من الأشخاص المعرضين لذلك، فقد يطلب منك الطبيب عمل اختبارات دورية، باستخدام المنظار للاطمئنان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!